اليمن عاجل

يومٌ ملحمي ونصرٌ عظيم.. الجنوبيون يردعون الحوثيين في الضالع

المشهد العربي
مصدر الخبر / المشهد العربي

ملحمةٌ بطولية تلك التي سطّرتها القوات الجنوبية بدعمٍ من التحالف العربي ضد المليشيات الحوثية، شمال محافظة الضالع، روت خلالها دماء شهداء عقدوا العزم بألا يكون للإرهاب مكان.

العمليات انطلقت في وقتٍ مبكرٍ من صباح اليوم الثلاثاء، في شمالي وغربي الضالع، وتمكّنت من السيطرة على عدد كبير من المواقع والمناطق الاستراتيجية، وأسر العديد من عناصر الحوثيين، وإعطاب واغتنام العديد من أسلحة المليشيات ومصرع وجرح العشرات منهم.

بدأت عملية التحرير شمالًا، مرورًا بعدة مناطق إستراتيجية شمالي وغرب المحافظة ووصولًا إلى مناطق استراتيجية على تخوم عمق محافظة إب، وشملت المواقع المحررة، حسبما أعلن المركز الإعلامي للجيش والمقاومة لجبهة مريس دمت الضالع، تبة ملك، وتبة الذاري، وتبة الطويلة، وتباب القراميد الثلاث، والزبيريات العليا، والزبيريات السفلى، وحبيل الغشة، وقرية دبيان، ولكام الذرة، وحبيل العصد، ولكمة السود، وحبيل مهتم، وقرية حمان، وقرية سليم، ومنطقة الفاخر، ولكمة عثمان، وقسم الفاخر، وشعب الماء، وقرية مرخزة، وحبيل الضبة، وقرية الخرازة، وقرية الدرما، ومدرسة العرم، وقرية الظاهرة، ووادي الغدير، وحبيل الكلب، وقرية الجبجب، وقرية الريبي، وقرية عويش، وقرية باجة.

بالتزامن مع عملية التحرير الواسعة، كانت الانتصارات تتوالى في جبهة الأزارق، فبعد تحرير منطقة الفاخر شنت وحدات من القوات الجنوبية المشتركة هجوم عنيف على مليشيا الحوثي المدعومة من إيران في جبهة الأزارق.

في هذا المحور، تمكَّنت القوات الجنوبية من تحرير مواقع عدة، أهمها موقع لكمة ورزان، وموقع القرن، ولكمة اليهودي، وموقع الأساس، وموقع نقطة مقطار، وجميعها مواقع حدودية تابعة إداريا لمديرية الحشاء.

من جانبه، صرّح الناطق باسم القوات الجنوبية المشتركة في جبهة الضالع النقيب ماجد الشعيبي، بأنّ القوات الجنوبية تواصل تقدمها بخطوات ثابتة صوب تحرير محافظة إب.

وأضاف أنّ القوات الجنوبية تضع اليوم أقدامها في عمق محافظة إب في تقدم ملحوظ يهدف إلى تأمين محافظة الضالع بشكل كامل، والانطلاق صوب تحرير مناطق شاسعة من محافظة إب المحتلة تحت سيطرة المليشيات الحوثية.

وأوضح أنّ كل هذه المواقع والمناطق الاستراتيجية أصبحت حاليًّا تحت سيطرة أبطال القوات الجنوبية المشتركة، مؤكّدًا أنّ عملية التقدم لأبطال القوات الجنوبية المشتركة لا تزال مستمرة.

ومحتفيًّا بالنصر العظيم، أجرى الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، القائد الأعلى للقوات المسلحة الجنوبية، اليوم الثلاثاء، من مقر إقامته في مدينة جدة بالمملكة، اتصالًا هاتفيًّا برئيس غرفة العمليات المشتركة بمحافظة الضالع، العميد الركن عبدالله مهدي سعيد، هنأهُ فيه بالانتصارات العسكرية التي حققتها القوات المسلحة الجنوبية في منطقة الفاخر شمال غرب الضالع.

وأشاد الرئيس الزُبيدي بالمواقف القتالية البطلة التي خاضها أبطال القوات المسلحة الجنوبية والتي تكلّلت بالدخول إلى عمق مواقع العدو، وبالتالي دحر المليشيات الانقلابية المدعومة من إيران.

كما تحدث الرئيس الزُبيدي هاتفيًّا مع القيادات العسكرية الميدانية في الجبهة، وبارك لهم هذا النصر، مؤكدًا أنّ جهودهم وبطولاتهم ترسم مستقبل الوطن، مشيرًا إلى أنّ هذه الانتصارات الميدانية ستترجم إلى انتصارات سياسية عملية تضمن للجنوبيين مستقبل آمن.

وأشاد الرئيس الزبيدي بدعم وإسناد قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، مؤكدًا استمرار الشراكة الاستراتيجية مع دول التحالف حتى ضمان تأمين المنطقة من كافة التهديدات والمخاطر.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

أضف تعليقـك