اخبار اليمن الان

نواب الجنوب ينددون بتلفيق بيانات باسم الكتلة الجنوبية

هنا رداع
مصدر الخبر / هنا رداع

نفى خمسه عشرنائباً برلمانيا من المحافظات الجنوبية صدور بيانات باسم الكتلة الجنوبية تحدد موقفها من الأحداث الجاريه بعدن وأبين وشبوة مؤكدين أنه شكلت الكتله الجنوبية عندما حاصر الانقلابيون الحوثيون فخامة الرئيس عبدربة منصور هادي وأراد عدد من اعضاء مجلس النواب بالشمال أن يبثوا في إستقالته التي  قد تراجع عنها وهي أعلن عنها للضغط على الانقلابيين الحوثيين ومن ساندهم وكان تأسيس الكتلة لهذا الغرض الاساسي وهو مساندة الشرعية والتنسيق لبعض القضايا التي تخص المحافظات الجنوبية من مشاريع وحقوق وكثير من الزملاء النواب من الجنوب كانوا يرفضوا ان ينضموا اليها او يحضروا أجتماعاتها لاقتناعهم ان لديهم كتل سياسية هي تعبر عن مواقفهم بالبرلمان

وقد عبر  العديد من النواب بالجنوب عن أستيائهم بأصدار البيانات دون الرجوع او  المشاورة ولصعوبه ان يلتقوا النواب بالجنوب على موقف سياسي واحد تجاة  مايجري لأنهم يمثلون أيضا ناخبيهم بمحافظاتهم ومدنهم وقراهم الذين كثير منهم ضحايا هذه الصراعات وفقدوا كثير من اهلهم وشبابهم اما بحرب الصراعات او بضرب الطيران او الاغتيالات اولازال كثير منهم يقبع بالسجون لهذا الطرف اوذاك ولأننا نبهنا زميلنا  المهندس فؤاد واكد وهو رئيس  مايسمى بالكتلة الجنوبيه ان لايصدر اي بيانات بأسم الكتله ومن يريد ان يصدر بيانا فليصدره بأسمه او اسم كتلته السياسية   كان المهندس فؤاد وهو ينتمي لحزب التضامن الذي يرأسة حسين عبدالله الاحمر المدعوم من قطر او الزميل الدكتور عيدروس النقيب الذي يصيغ البيانات فليصدرها باسم كتلة الاشتراكي او الزميل الاستاذ سالم منصور حيدرة فليصدرها باسمه حتى يكون أهل محافظة أبين  على وضوح من يقف معهم  ويساند شرعيه فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي  أما إصدار البيانات باسمنا كنواب الجنوب فلن نسمح وقد نضطر أسفين بعد ان بحت  أقلامنا وأصواتنا في قروبات النواب ان لاتكرروا مثل هذا والإ سنضطر آسفين للذهاب لأروقة المحاكم والنيابات وهذا الخيار لانريد ان نصل اليه كزملاء  بيننا عيش وملح وسنين عمل مشترك  فنرجو شاكرين أحترام خياراتنا وخيار اهالينا ومن نمثلهم  ونحن سنحترم خياراتكم وخيارات ناخبيكم أذا اصدرتم مواقفكم بأسمكم اوأسم كتلكم السياسية اما الاصدار للبيانات باسم الجميع ففيه تجني وتدليس غير مقبول وحتى تكونوا واضحين ويعرف  فخامة الرئيس عبدربه من يسانده من النواب ومن يظهر أنه مع الشرعية وتحت عباءة الكتلة الجنوبية ضده 

ونحن اليوم الخميس ١٠ أكتوبر ٢٠١٩م عددنا خمسة عشر نائبا من الجنوب من عدن ولحج  والضالع وابين وشبوة وحضرموت والمهرة واذا تواصلنا مع بقية الزملاء الذين تستغلوا سكوتهم لان الكثير منهم عايشين بدوائرهم ويميلوا للسلامة والهدوء والبعد عن الصراعات ….  نرفض رفضا قاطعا باتا أصدار بيانات بأسم الجميع 

أملين ان يكفوا عن أصدار بيانات باسم مايسمى الكتلة الجنوبية ( التي لن يعترف بها أصلا ولايعترف بأعضائها بل يعتبركم  مساندين للمحتلين )  من تحشدون له المواقف السياسية والله من وراء القصد .

عدن – ١٠ أكتوبر ٢٠١٩م

* نحتفظ بالاسماء التي وقعت على هذا البيان الاستنكاري وزملائنا يعرفوننا حق المعرفة وستزداد الاسماء اذا أبتعدوا عن ثقافات التخوين والتهديد …

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع هنا رداع من هنا

أضف تعليقـك