اخبار اليمن الان

تقرير أممي: اليمن سيصبح أفقر دولة في العالم و 79 في المائة تحت خط الفقر

 

حذرت الأمم المتحدة في أحدث تقرير نشرته الخميس من أن اليمن سيصبح أفقر بلد في العالم في حال استمرت الحرب حتى سنة 2022 ، وان 79% من السكان يعيشوا تحت خط الفقر ويصنف 65% منهم على أنهم فقراء جدا”.

وقال التقرير الصادر عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي إنه منذ اندلاع النزاع عام 2014 “تسببت الحرب بزيادة الفقر في اليمن من 47 في المئة من السكان إلى 75 في المئة بحسب التوقعات بحلول نهاية عام 2019”.

وأضاف التقرير “إذا استمر القتال حتى عام 2022، فسيصنف اليمن كأفقر بلد في العالم، حيث يعيش 79% من السكان تحت خط الفقر ويصنف 65% منهم على أنهم فقراء جدا”.

وأكد ممثل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في اليمن أوك لوتسما، أن الحرب في اليمن “لم تتسبب فقط في جعل اليمن أكبر أزمة إنسانية في العالم، بل أغرقته في أزمة تنموية مروعة أيضا”.

وأضاف: “الأزمة المستمرة تهدد بجعل سكان اليمن الأكثر فقرا في العالم – وهو عبء لا يمكن للبلد، الذي يعاني بالفعل تحمله”.

ويشهد اليمن منذ 2014 حربا بين جماعة “مليشيا” الحوثي والقوات الموالية لحكومة الرئيس المعترف به عبد ربه منصور هادي. وتصاعدت حدة المعارك في آذار 2015 مع تدخل السعودية على رأس تحالف عسكري دعما للقوات الحكومية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع عدن الغد من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى