اخبار اليمن الانتقارير

شاهد.. قتلى وجرحى في اشتباكات ”المورم” و قبائل إب تتصدى للحوثيين و المليشيا تعلن السيطرة

أفادت مصادر محلية بمحافظة إب، مساء اليوم الاحد، بإن المواجهات التي جرت بين مسلحين قبليين ومليشيا الحوثي وسط مدينة إب خلفت قتيلين وأكثر من 12 جريحاً.
وأوضحت المصادر إن الاشتباكات اشتعلت بسبب استحواذ المليشيا على جبل المورم، والذي يعد من أهم المناطق السياحية المطلة على المدينة.
ورفضت قبائل بيت الضبياني والمولد والهبوب وظافر والرباعي قيام مليشيا الحوثي، بتقسيم الجبل وتوزيعه كقطع أراضٍ لقياداتها الميدانية.
وأكدت القبائل حقها في الدفاع عن أملاكها في الجبل حسب أوراقهم الثبوتية التاريخية للأرض.
وقالت المصادر إن الوساطات فشلت في احتواء الموقف وإن المليشيا نصبت نقاطاً وسط المدينة وشنت حملة اعتقالات لأبناء القبائل من بيت الضبياني والهبوب وظافر والرباعي واقتادتهم إلى مناطق مجهولة.
وبينت المصادر باستخدام المليشيا للأسلحة الثقيلة ضد أبناء القبائل وبصورة عشوائية.
وكان الاعلام الامني، بمخافظة اب، الواقع تحت سيطرة المليشيا، افاد بنجاح ما اسماها الأجهزة الأمنية اليوم في طرد (من اسماهم) المتهبشين و الخارجين عن النظام والقانون من جبل المورم والذي شهد اشتباكات عنيفة استمرت عده ساعات و القبض على عدد آخر منهم وما زالت تتعقب من فرو ليتم تقديمهم للقضاء لينالوا عقوبتهم بموجب القانون.
وكان رئيس نيابة استئناف محافظة إب القاضي مروان المحاقري، وجه اليوم الاحد، بالقبض على العصابة المسلحة الخارجه عن القانون والتي تتخذ من شعار ما يسمى” المسيرة القرآنية” شعارا لها بعد محاولتهم الإعتداء والبسط على جبل المورم وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم الرادع، بعد اشتباكات عنيفة بين القبائل ومسلحين تابعين لمليشيا الحوثي.
واحتشد العشرات من المسلحين بمحافظة إب احتجاجا على قرار لقيادات حوثية يقضي بنهب أراضي مواطنين لصالح المليشيا.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق