اخبار اليمن الانتقارير

فلكي يمني يكشف عن أهم الاحداث الفلكية خلال ما تبقى من العام الجاري 2019

كشف فلكي يمني، اليوم السبت، عن أهم الاحداث الفلكية التي ستحدث خلال ما تبقى من العام الجاري 2019.
وقال الفلكي عدنان الشوافي، في بيان نشره على صفحته بالفيسبوك، رصده ” المشهد اليمني” أن بعد غدا الاثنين سيشهد عبور كوكب عطارد امام الشمس، في ظاهرة لن تتكرر حتى عام 2032.
واشار الشوافي الى أن الشمس ستشهد كسوف كلي في 26 ديسمبر القادم، وسيكون مشاهد ككسوف جزئي من اليمن.
ولفت الشوافي الى أن العالم و عشاق السماء يترقبون عبور كوكب عطارد امام قرص الشمس يوم الإثنين القادم 11 نوفمبر 2019 ، و يحدث العبور لكوكب عطارد عندما يمر بين الارض و الشمس ويكون جميعهم على خط مستقيم واحد ليظهر عطارد كنقطة سوداء على قرص الشمس و نتيجه لصغر حجم الكوكب عطارد الذي يبدو حينها قدره حوالي 10 ثواني قوسية مقارنة بالشمس 1938 ثانية قوسية لذلك يبدو كوكب عطارد كنقطة مظلمة صغيرة جدا على قرص الشمس المتوهج ولا يمكن مشاهدته بالعين المجردة و لا ننصح بالنظر للشمس حتى لاتؤذي أشعة الشمس العين.
واضاف الشوافي: يبدأ العبور بدخول قرص عطارد أمام قرص الشمس الساعة 3:35 عصرا بتوقيت صنعاء UTC+3 ويكون الحدث مشاهدا من اليمن والوطن العربي كاملا فقط باستخدام التلسكوب المرشح (فلتر) للشمس ويبلغ الحدث ذروته الساعة 6:20 مساء بتوقيت صنعاء بعد تكون الشمس قد غربت وتحت الأفق بالنسبة لليمن بينما تكون الفرصة مستمرة للمشاهدة حتى غروب الشمس من جميع الدول العربية الواقعة في أفريقيا من مصر الى المغرب وتكون حينها الشمس على مسافة تقريبا 148.11 مليون كيلومتر من الأرض وعطارد بينهما على مسافة نحو 101.12 مليون كيلومتر من الأرض و ينتهي الحدث الساعة 9:04 مساء بتوقيت صنعاء بخروج قرص عطارد من أمام قرص الشمس و تستطيع المناطق الواقعة اقصى غرب الوطن العربي مثل موريتانيا ان تشهد كامل المراحل للحدث، ولن تتكرر هذة الظاهرة حتى العام 2032 وتعتبر ثاني أهم ظاهرة فلكية مرتقبه خلال ما تبقى من العام 2019 بعد الكسوف الكلي للشمس في 26 ديسمبر القادم الذي يكون مشاهد ككسوف جزئي من اليمن.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق