اخبار اليمن الان

أستنفار في مناطق صالح جنوب صنعاء

نافذة اليمن
مصدر الخبر / نافذة اليمن

 

كشف مصدر محلي في العاصمة صنعاء عن حالة استنفار شديدة تشهدها مناطق التي كانت تتمركز فيها القوات التابعة للرئيس الراحل علي عبدالله صالح.

وقال المصدر (لنافذة اليمن)، أن ميليشيا الحوثي الانقلابية قامت بإستحداث  نقاط تفتيش في جنوب العاصمة بالتزامن مع إقتراب ذكرى الانتفاضة التي اعلنها الرئيس الراحل علي عبدالله صالح ضد الحوثيين في الثاني من ديسمبر 2017.

وأوضح المصدر (لنافذة اليمن) أن المناطق والشوارع والاحياء الواقعة جنوب العاصمة صنعاء قد شهدت صباح اليوم الجمعة أنتشار كثيف لمسلحي الحوثي مع استحداث نقاط تفتيش تشرف عليها قيادات حوثية بارزة مشيرا الى ان هذه الشوارع والمناطق شهدت أعنف المواجهات بين صالح والحوثيين.

وبين المصدر أن أهم المناطق التي استحدثت فيها ميليشيات الحوثي نقاطها وحواجزها في  تركزت امام مركز الهدى وجسر الصداقة وامام مبنى شركة النفط في عصر ،واستحدثت نقاط تفتيش جديدة في شوارع الزبيري وبغداد  بإتجاه حدة مرورا بالحي السياسي.

كما نصبت حواجز تفتيش امام الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة واخرى في الشوارع الواقعة في محيط منطقة عطان بإتجاه حدة ونشرت نقاط اخرى في شوارع الخمسين و22 مايو والاربعين جنوب العاصمة صنعاء وفق ما ذكر المصدر.

أضاف المصدر أن الميليشيات فرضت رقابة شديدة على تحركات القيادات المؤتمرية المتواجدة في صنعاء خشية المشاركة في اي تظاهرات مرتقبة في الذكرى الثانية لانتفاضة الثاني من ديسمبر : موضحا أن الاحتجاجات الشعبية التي تشهدها العراق ولبنان وإيران زادت من مخاوف الحوثي من أمتدادها إلى صنعاء.

تجدر الاشارة إلى أن زعيم الميليشيات عبدالملك الحوثي في أخر خطابين وجهما لأنصاره لم يخفي خشيته ومخاوفه من امتداد تظاهرات العراق ولبنان إلى صنعاء، قبل أن تندلع أحتجاجات الوقود في مدن إيرانية الامر الذي يزيد من مخاوفه خاصة مع أرتفاع معدل الفساد و وتيرة الانتهاكات في مناطق سيطرتهم.
 

يمكن قراءة الخبر من المصدر نافذة اليمن من هنا

أضف تعليقـك