اخبار اليمن الان

قتلى وجرحى للحوثيين بعد معاودة طيران التحالف قصف مواقعهم بحجة

استأنفت مقاتلات التحالف بعدة غارات جوية أمس السبت، مستهدفة مواقع وتجمعات لمليشيا الحوثي بمحافظة حجة غرب اليمن.

وقصف الطيران – هذه المرة – جاء بعد حديث غير رسمي وتناولات لوسائل إعلام عالمية، عن خفض التصعيد بين السعودية والحوثيين؛ لإنجاح حوار غير مباشر يجري بينهما منذ سبتمبر/ أيلول الماضي لمحاولة وقف الحرب.
وقال مصدر في الجيش الوطني، إن التحالف استهدف بأكثر من عشر غارات مواقع وتجمعات للمليشيا بمديرية حرض ووادي بن عبدالله.

وأوضح المصدر، أن الغارات تسببت بسقوط قتلى وجرحى، وتدمير آليات عسكرية تابعة للحوثيين.

وأضاف، أن التحالف استهدف بغارات أخرى تعزيزات عسكرية للمليشيا كانت في طريقها إلى شمال المحافظة.

وكان مهدي المشاط، رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي للحوثيين قد أعلن في أكتوبر/ تشرين أول الماضي عن، وقف استهداف الأراضي السعودية بالطيران المُسير والصواريخ الباليستية والمُجنحة وكافة أشكال الاستهداف.

وفي أخر إحاطة للمبعوث الأممي “مارتن غريفيث” لمجلس الأمن قال: إن خفض التصعيد في اليمن وصل إلى 80% في إشارة إلى توقف قصف الطيران من قبل السعودية وتراجع إطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة من قبل الحوثيين على الأراضي والمنشآت السعودية.

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر قناة بلقيس من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى