اخبار اليمن الانتقارير

البركاني يعد بكشف تفاصيل ما دار بينه والرئيسين ”هادي” و”صالح” عند دخول الحوثيين عمران

وعد سلطان البركاني رئيس مجلس النواب اليمني والأمين العام المساعد لحزب المؤتمر الشعبي العام، بالكشف عن تفاصيل ما دار بينه والرئيسين عبدربه منصور هادي، والرئيس الراحل علي عبدالله صالح، عند دخول الحوثيين عمران في العام 2014.

وأكد البركاني في حوار بثته قناة “اليمن اليوم” من القاهرة، أن “الرئيس صالح كان قلقا عندما كان الحوثي في عمران، وهناك تفاصيل سأحتفظ بها إلى حينه”.

وأضاف: قلت للرئيس هادي والحوثيون على مشارف عمران، أنت رئيس دولة عليك أن تحمل البندقية في يد والحوار في يد. الحوثيون لا يريدون غازا ولا نفطا.. يريدون البلد.

وأبدى البركاني تحفظه عن كثير من الأخبار والأحداث التي دارت بينه وبين صالح حتى قبل مقتله بثلاثة أيام.

واشار الى أنه توجع حين وقف الرئيس صالح مع الفيشي خلف الموقعين في العام 2016، وحينها راسله، فرد عليه برسالة سيحتفظ بها لحينه؛ صالح كان له عذره، مبيناً بقوله، اختلفت معه لكن لا أستطيع أن انفصل عنه.

وشدد بأن انتفاضة الثاني من ديسمبر ضد مليشيا الحوثي أثبتت صالح من هو وماذا يريد. وتابع: عرفته يمنيا جمهوريا لم يهب الموت، وهو يعلم أن الجحافل من حوله. صالح كان مشروعا وطنيا، لذا قُتل.

و اغتالت المليشيا الرئيس الراحل وأمين عام حزبه عارف الزوكا في منزل صالح بالعاصمة صنعاء، في انتفاضة ديسمبر 2017.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق