اخبار اليمن الان

إضراب شامل للتجار في مناطق سيطرة الحوثي بداية العام الجديد

يبدأ التجار اليمنيون، بالعاصمة صنعاء والمحافظات المتبقية تحت سيطرة الحوثيون، الأربعاء 1 يناير 2020، إضراباً مفتوحاً، احتجاجاً على قرار الميليشيات بمنع تداول ومصادرة واستبدال العملة النقدية الجديدة.

وطالبت نقابة «التجار اليمنيين»، في بيان صحفي لها، بنك صنعاء الخاضع لسيطرة الحوثيين إعادة النظر في القرارات الخاصة بالعملة المحلية الجديدة، كونها منتشرة في السوق بمبالغ خيالية.

ودعت النقابة إلى وضع حلول إيجابية مثل قيام حكومة المليشيا، غير المعترف بها دولياً، بطبع عملة جديدة واستبدالها فوراً من التجار والأشخاص، مؤكدة على أن قيام التاجر بتغيير العملة الجديدة بالريال الالكتروني ليس حلا، كونه يحتاج إلى الأموال من أجل الاستيراد بها.

وكانت المليشيات الحوثية، أصدرت في وقت سابق قراراً ضد المواطنين والتجار يقضي بمصادرة واستبدال العملة النقدية الجديدة بمناطق سيطرتها، واستبدالها بالريال الإلكتروني، خلال ثلاثين يوما، إلا أن ذلك القرار قوبل بالرفض التام من قبل المواطنين وتسبب في معاناة الكثير منهم.

وتفرض سلطات المليشيات الحوثية بصنعاء رسوماً جمركية ومبالغ مالية، على التجار في جميع المداخل المؤدية إليها، في كل من أرحب والازرقين، وعفار بالبيضاء والمدن المجاورة لها.

يمكن قراءة الخبر من المصدر وكالة خبرمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى