اليمن عاجل

آخر تطورات المشهد العسكري في شبوة

يلف الغموض حملة عسكرية أطلقتها القوات الحكومية في محافظة شبوة لتعقب خاطفي شقيق قائد القوات الخاصة في المحافظة، وعدم حصول معلومات من مصادر مستقلة حول الوضع في المناطق التي تشهد مواجهات مسلحة.

ففي حين تؤكد وسائل إعلام موالية للمجلس الانتقالي، إفشال الحملة من قبل مسلحي القبائل والقوات التابعة للمجلس، تؤكد مصادر عسكرية في القوات الحكومية، تقدم القوات المشتركة في الحملة، ضد من تصفهم العناصر الخارجة عن القانون.

وقالت المصادر إن قوات الحملة أحكمت السيطرة على منطقة حبورة وتتقدم بتجاه وادي هدى لمطاردة مسلحي القبائل الموالين للانتقالي بعد فرارهم نحو الوادي.

وذكرت مصادر أخرى أن قوات الحملة، تجاوزت سوق هدى  وتصل منطقة اللجم وأول طريق الفرع.

وفي بلاغ منسوب لقوات الحملة، قال مصدر عسكري إن القوات سيطرت مساء الثلاثاء على مديرية العرم لتأمين الخط الدولي وملاحقة عناصر مسلحة وبالتنسيق مع قوات محور أبين حيث قام اللواء الثالث حماية رئاسية بنشر قواته وتأمين الخط من مديرية مودية بمحافظة أبين وحتى منطقة العرم بمحافظة شبوة .

وذكر البيان أن الحملة تم تسييرها من قبل محافظ شبوة محمد صالح بن عديو، مشيرا إلى أن قوات الامن الخاصة بقيادة العقيد عبدربه لكعب ” داهمت الأودية والجبال في منطقة العرم وقبضت على مجموعة من العناصر المسلحة وما زالت الاشتباكات مستمرة لرفض ممن تبقى من هذه العناصر تسليم أنفسهم رغم دخول الوساطات القبلية التي قبلتها القوات الحكومية ورفضتها العناصر المسلحة”.

وقال البيان نقلا عن المصدر العسكري:”  وما زلنا نوجه لهم فرصة تسليم أنفسهم للدولة وحفظ أنفسهم من أي ضرر قد يلحق بهم جراء هذا التمرد حد قول المصدر”.

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى