اليمن عاجل

الحوثيون واعتداءات المستشفيات.. وجه غاشم لإرهاب المليشيات

منذ أن أشعلت المليشيات الحوثية حربها العبثية في صيف 2014، ارتكب هذا الفصيل الإرهابي المدعوم من إيران عديد الانتهاكات التي استهدفت القطاع الصحي بشكل مباشر.
وتتنوّع الجرائم الحوثية بين التسبُّب في تفشي الأمراض أو سرقة المساعدات الطبية بالإضافة إلى العمل على استهداف المستشفيات عبر سلسلة طويلة من الهجمات أخرجتها من الخدمة.
المليشيات الحوثية ارتكبت هجومًا جديدًا، تمثّل في الهجوم على المستشفى الريفي بمدينة التحيتا جنوب محافظة الحديدة.
وكشفت مصادر محلية عن ضرب عناصر المليشيات مبنى المستشفى الريفي بسلاح ثقيل مضاد للطائرت من عيار 23.
وأضافت المصادر أنّ المليشيات أطلقت نيران أسلحتها صوب المستشفى خلال استقباله مرضى وجرحى من المدنيين، بالتزامن مع الهجوم على منازل السكان في عدد من الأحياء السكنية.
ودأبت مليشيا الحوثي على استهداف الأحياء السكنية والمدنيين العزل، ضمن انتهاكاتها اليومية.
ونال القطاع الصحي نصيبًا وافرًا من الإرهاب الذي مارسته المليشيات الحوثية، وقد تكبّد السكان المدنيون أثمانًا فادحة من جرّاء ذلك.
وكثيرًا ما صدرت تقارير دولية بيَّنت حجم المأساة التي يمر بها السكان في مناطق سيطرة الحوثيين، ومدى التضرُّر الحاد الذي نال من القطاع الصحي على مدار الأشهر الماضية.
وقبل أسابيع، وصفت منظمة الصحة العالمية الأزمة الإنسانية في اليمن بأنها “الأسوأ في العالم”، وقالت إنّ الأمراض أوصلت نسبة كبيرة من السكان إلى شفا الموت، مشيرة إلى إصابة نحو 700 ألف بمرض الكوليرا.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى