اخبار اليمن الان

حكام يترامون على الموت خوف الموت

ثورات الربيع العربي ووأدها في مهدها دليل خير على أن حكام العرب آلة تدار ولا تدير ولهذا أسألكم أعفوهم من الملام لأنهم مرضى مبتلون مثقلون بالقيود خائفون من أسيادهم فهم مجرد توابع يترامون على الموت خوف الموت،يجيشون منهم عليهم جيوشا ليقتل بعضهم بعضا،ليس لهم إرادة يسيرون في اتجاه واحد وهو خدمة اسرائيل وتوسيع رقعة الأرض التي تسيطر عليها في فلسطين المحتلة وبعض دول الشام..! 

 

سلطهم الله علينا لتنفيذ مهمة خطط لها مسبقا وهي قتلنا وتشريدنا وتهجيرنا من اوطاننا وتفتيت الوطن العربي إلى كيانات طائفية هشة متصارعة قابلة للإنقسام وهذا ما يحدث الان في كل من العراق وسوريا واليمن وليبيا والسودان وبهذا يتضح الإتفاق المسبق بين الأمريكان واليهود وايران وبعض زعماء الدول العربية على فناء الارادة العربية وزوالها أولا وتدمير العرب والمسلمين ثانيا وقد حققت هدفها الاول بالكامل بعد نزع البندقية من اليد العربية وخروجهم من ساحات القتال الى دهاليز السياسة وأنفاقها ونفاقها فلم تعد لديهم إرادة قتالية..!

 

لعبكم على المتناقضات، واستغلالكم الخلافات بين ابناء الشعب الواحد، وشراؤكم الولاءات والمواقف وكذبكم على الجميع طوال ما مضى وخطاب الوحدة العربية التي هرمنا ونحن نسمعه منكم لنكتشف فيما بعد أن كل ذلك مجرد استعراضات اثناء اجتماعاتكم التي لا تسمن ولا تغني من جوع اجتماعاتكم الاستعراضية التي تُهدر فيها أموال الشعب فمن أي القفار أتيتم ومن أي طينة جئتم أولم تدركوا مدى رفض الشعوب لكم ،ونهاية الحديث أن العيش بسلام هو من حق الشعوب العربية وأن الشعوب هي صاحبة الحق الأول والأخير في ابقاء الحاكم او عزلة هي طريق الخلاص منكم ومن كذبكم..!

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع عدن الغد من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى