اخبار اليمن الان

من هو الوزير الذي طلبت الامارات من هادي تسليمه للمحاكمة تفاصيل

قالت مصادر صحفية، أن الإمارات طالبت حكومة الرئيس هادي بتسليم أحد وزرائها بتهمة اغتيال ضابط الاستخبارات الإماراتي هادف الشامسي الذي كان يعمل تحت غطاء العمل الإنساني في الهلال الأحمر الإماراتي بعدن أواخر العام 2015.

وبحسب المصادر  فإن أبو ظبي ، ابلغت الحكومة الشرعية عبر مذكرة رسمية مؤخراً، بطلبها بالتحقيق مع نايف البكري المحافظ السابق للعاصمة المؤقتة عدن، ووزير الشباب والرياضة الحالي ، بتهمة التوجيه بتصفية العنصر الاستخباراتي الإماراتي”الشامسي”. 

ولا تزال قضية اغتيال الشامسي المتهم بالمشاركة في اغتيال عدد من القادة والضباط العسكريين والامنيين الموالين لهادي، غامضة في كثير من تفاصيلها، حيث أعلنت أجهزة الأمن في عدن اغتيال موظف بالهلال الأحمر الإماراتي برصاص مسلحين، قبل أن تعترف أبو ظبي بعدها بأيام بمصرع النقيب في الاستخبارات، هادف حميد الشامسي في اليمن دون ذكر المكان الذي قتل فيه.

وأثارت الحادثة في حينها الكثير من علامات الاستفهام حول طبيعة الدور الإنساني للإمارات في المحافظات الجنوبية، عبر طواقم الهلال الأحمر الإماراتي ومؤسسة خليفة للأعمال الانسانية.

ويرى مراقبون أن إعادة فتح ملف اغتيال عنصر الاستخبارات الإماراتي،  في هذا التوقيت، ليس إلا وسيلة إماراتية أخرى للضغط على حكومة هادي، وإجبارها على الرضوخ لإملاءاتها في المحافظات الجنوبية ، وتسليمها محافظة أرخبيل سقطرى التي دعمت فيها عدة محاولات انقلابية ضد الشرعية. 

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى