اخبار اليمن الانتقارير

 توجيه خطي من الرئيس السابق يتسبب في توريط قيادات عسكرية محسوبة عليه لمسائلة الحوثيين 

كشفت مصادر مطلعة بجهاز الأمن والمخابرات التابع للمليشيا الحوثية عن حصولهم على توجيه من الرئيس السابق علي عبد الله صالح بصرف 50 الف قطعة سلاح آلي وكمية كبيرة من الذخائر والأسلحة المتوسطة والثقيلة لأربع قيادات عسكرية كبيرة محسوبة على الرئيس السابق صالح .

وقالت المصادر لـ” المشهد اليمني “اليوم الإثنين أن صورة محفوظة في جهاز هاتف أحد ضباط الحرس الجمهوري بتوجيه خطي من الرئيس السابق صالح بصرف 50 آلي للمجاميع المكلفة بانتفاضة ديسمبر 2017م والتي كان يحاول صالح خلالها إعادة السيطرة على السلطة واستعادتها من الحوثيين في آخر الوقت الضائع .

وأضافت المصادر أن الصورة والتي تم تسليمها إلى وزير الداخلية الحوثي من قبل الضابط قوبلت بفرحة عارمة من قبل الوزير والذي قام بدفع مبالغ مالية كبيرة للضابط على ماوصفها بالكنز وخاصة بعد حرق أرشيف المخازن التي كانت مازالت تحت سيطرة صالح .

وأكدت المصادر أن اخو زعيم الحوثيين وزير الداخلية وجه بإعادة التحقيق مع المشتبه بهم والاستعانة بمحققين مدربين للبحث عن هذه الأسلحة المفقودة بالإضافة إلى أموال أخرى تابعة لصالح .

ووضحت المصادر أن التوجيه يشمل 50 ألف آلي وصرف خط ناري مع كل آلي كلاشنكوف بالإضافة إلى معدل شيكي مع كل عشرة أشخاص وبازوكا بالإضافة إلى مبالغ مالية كبيرة تغذية .

الجدير ذكره أن توجيهات الوزير الحوثي والتي وصفت بالعاجلة بالعودة للتحقيق مرة أخرى مع قيادات سابقة تم تسليمها لجهاز الأمن والمخابرات والذي يشمل الأمن السياسي والقومي والعام والمخابرات العسكرية والتي تم دمجهن مؤخرا في جهاز واحد .

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى