اخبار العالم

عاجل.. تأكيد وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك

أعلن التلفزيون الرسمي المصري اليوم (الثلاثاء) وفاة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك بعد صراع مع المرض عن عمر ناهز 91 عاماً.

 

ونشر علاء مبارك، نجل الرئيس الأسبق، تغريدة نعى فيها والده الراحل، وكتب: «إنا لله و إنا إليه راجعون، انتقل إلي رحمه الله صباح اليوم والدي الرئيس مبارك. اللهم اعفُ عنه واغفر له وارحمه».

 

كان الرئيس الأسبق قد أجرى عملية جراحية الشهر الماضي، وأعلن نجله علاء حينها أن حالته مستقرة وبخير.

 

كما نعت الرئاسة المصرية مبارك، وجاء في بيان عبر الصفحة الرسمية للمتحدث باسم رئاسة الجمهورية: «ببالغ الحزن رئيس الجمهورية الأسبق السيد محمد حسني مبارك، لما قدمه لوطنه كأحد قادة وأبطال حرب أكتوبر المجيدة، حيث تولى قيادة القوات الجوية أثناء الحرب التي أعادت الكرامة والعزة للأمة العربية».

 

وكان مبارك تنحى عن منصبه في فبراير (شباط) من عام 2011 تحت ضغوط احتجاجات شعبية.  وأودع السجن لسنوات بعد الانتفاضة التي أنهت حكمه لكنه خرج من السجن في عام 2017 بعد تبرئته من معظم التهم التي وجهت إليه.

 

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن صهره منير ثابت قوله إن مبارك «توفي في مستشفى (الجلاء العسكري شرق القاهرة) والرئاسة المصرية ستتولى أمور الجنازة».

 

وتولى الرئيس الراحل منصبه بعد اغتيال سلفه الرئيس أنور السادات عام 1981.

 

وكان آخر ظهور لمبارك في فيديو نُشر على يوتيوب العام الماضي، استعاد فيه ذكريات حرب أكتوبر (تشرين الأول) 1973. وظهر مرتدياً بذلة زرقاء اللون، وبجانبه صورة له بالزي الرسمي لسلاح القوات الجوية والتي انضم لها بعد تخرجه في الكلية الجوية عام 1949.

 

ووجّه مبارك خلال الفيديو التحية للقوات المسلحة المصرية وجيل أكتوبر المشاركين في الحرب، كما دعا الشباب إلى تقدير حجم تضحيات هذا الجيل من أجل محو «عار الهزيمة»، في إشارة إلى «نكسة 1967» والتي وصفها بأنها لم تكن حرباً.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى