اخبار اليمن الان

نزوح جماعي لسكان الغيل والمعارك على اشدها في الجوف.. تفاصيل التطورات

 شهدت قرية الغيل نزوح جماعي للاهالي باتجاه مدينة الحزم مع احتدام المعارك بين قوات الجيش الوطني ومليشيات الحوثية.

وقالت مصادر محلية ان مدينة الحزم استقبلت منذ امس الجمعة 1400 اسرة من النازحين من منطقة الغيل التي تشهد معارك هي الأعنف منذ اندلاع المواجهات بين الجيش والمليشيات مطلع يناير الماضي.

واكدت المصادر ان مدينة الحزم تكتظ بالنازحين جراء موجة النزوح المهولة التي فاقت قدرة استيعابها للوافدين اليها.

ووجه النازحون مناشدات  للمنظمات الدولية والمحلية سرعة الدعم وتدين المساعدات لاكثر من 1400 اسرة فارة من جحيم الحرب في قرية الغيل الى مدينة الحزم.

ميدانيا، قالت مصادر مطلعة، ان مقاتلي مليشيا الحوثي تعرضوا في الساعات الاولى من صباح اليوم السبت، لإبادة جماعية، وذلك بكمين محكم من قبل الجيش الوطني والتحالف العربي.

وأضافت المصادر، أن الجيش الوطني والتحالف سمح للحوثيين وفق خطة مدروسة، بالتقدم إلى منطقة محددة في جبهة الغيل، وتم قصفهم بالمدفعية ومقاتلات التحالف العربي.

وأكدت المصادر، ان مقاتلات التحالف شن عشرات الغارات الجوية، على تجمع المليشيات في جبهة الغيل خلال الساعات الماضية.

وأشارت المصادر، إلى ان عدد القتلى من الحوثيين أكثر من 50 قتيل، فيما تم أسر أكثر من 30 حوثيا، ومصير من تبقى من الحوثيين مجهول حتى هذه اللحظة.

*الصورة لاسرى حوثيين في قبضة الجيش بجبهة الغيل

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى