اقتصاد

الذهب يتراجع بمصر والجرام يفقد أكثر من 20 جنيه

سجلت أسعار الذهب في السوق المصري، اليوم السبت، تراجعا وسط تعاملات محدودة لبعض أفرع المتاجر الكبرى، في ظل الإقبال شراء الطلبات والحاجة إلى السيولة.

وقال بائعون: تراجع سعر الذهب عيار 24 من 797.36 جنيه (50.81 دولار) إلى 772.61 جنيه (49.23 دولار)، كما انخفض الذهب عيار 21 الأكثر مبيعا في السوق من 697.71 جنيه (44.46 دولار) إلى 676.05 جنيه (43.07 دولار).

وبلغ الذهب عيار 18 سعر 579.47 جنيه (36.92 دولار) مقابل 598.03 جنيه (38.11 دولار).

كما تراجع سعر الذهب عيار 14 إلى 450.69 جنيه (28.71 دولار) من مستوى 465.13 جنيه (29.64 دولار).

وعكس الذهب اتجاهه، الجمعة، ليهوي بما يصل إلى 4.5% ويتجه صوب أكبر تراجع أسبوعي له منذ 1983، مع تحبيذ المستثمرين للسيولة ومواصلتهم بيع المعدن لتلبية طلبات التغطية في أسواق أخرى.

وكان السعر الفوري للذهب منخفضا 3.8% إلى 1517.38 دولار للأوقية (الأونصة). وعلى مدار الأسبوع، نزل المعدن أكثر من 9%. وفقدت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 4.6% لتسجل 1516.60 دولار.

وقالت سوكي كوبر المحللة في بنك ستاندرد تشارترد: “في حين تظل أسواق الأسهم تحت ضغط وهناك ميل للسيولة في شتى الأسواق، فليس من غير العادي أن تنخفض أسعار الذهب هي الأخرى، قد يشهد الذهب مزيدا من التراجع في المدى القريب بسبب الحاجة إلى تلبية طلبات التغطية في الأسواق الأخرى، وإذا كان المستثمرون يحبذون الاتجاه إلى السيولة وتقليص الانكشاف على المخاطر بوجه عام”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى