اليمن عاجل

بسبب توزيع وزير التجارة الخبز بلا قفازات .. برلماني خليجي يتوعد باستجواب رئيس الحكومة في بلاده

بسبب توزيع وزير التجارة الخبز بلا قفازات .. برلماني خليجي يتوعد باستجواب رئيس الحكومة في بلاده

توعد برلماني كويتي باستجواب رئيس حكومة بلاده بسبب توزيع وزير التجارة الخبز أمام فرن من دون أن يرتدي قفازات.

 

ودار سجال بين وزير التجارة والصناعة في الكويت خالد الروضان، والبرلماني محمد براك المطير عقب مشاركة الأول بتوزيع الخبز أمام أحد الأفران في البلد الخليجي الذي شهد في اليومين الماضيين حالة من الاستنفار لتأمين المواد الغذائية خشية تأزم الوضع بسبب فيروس ”كورونا“ الذي أصاب مئة شخص حتى الآن.

 

ولم يقع السجال بين الوزير والنائب داخل قبة البرلمان، إنما دار في ساحة ”تويتر“ التي تشهد منذ أسابيع تفاعلاً واسعاً من قبل المسؤولين والنشطاء للحديث عن الوضع الراهن في البلاد في ظل التوتر الذي تسبب به فيروس ”كورونا“ والذي أدى إلى تعطيل جوانب عدة من الحياة ومنها الجلسات البرلمانية التي تم تأجيلها حرصاً على سلامة الوزراء والنواب والإعلاميين.

 

 

وثار الخلاف والسجال بين الروضان والمطير عقب قيام الروضان بتوزيع الخبز على عدد من المتواجدين أمام فرن الجهراء حيث ظهر دون أن يرتدي القفازات أو الكمامة، ما أثار استياء المطير الذي توعد باستجواب رئيس الحكومة الشيخ صباح الخالد.

 

وقال النائب المطير في تغريدة عقب تداول فيديو الوزير الروضان أثناء توزيع الخبز ”قسما بالله سأستعجل باستجوابك يا رئيس الوزراء اذا لم توقف تصرفات بعض وزرائك فقط للشو الإعلامي“، مضيفاً ”هذا الوزير لا يفهم معنى عدم الاختلاط وممكن ينقل العدوى لكل الوزراء في اجتماعاتكم..وخاصة وزير الصحة الذي عليه مهمة حرجة وطارئة لحماية الكويت.. واضح هذا الوزير لا يعي هذا الامر“.

 

بدوره، ردَ الوزير الروضان على انتقاد المطير ”بو براك أخترت أن أكون مع رجال ونساء وزارة التجارة في الميدان لخدمة أهل الكويت، ولا خير بمنصب يجعل علاقاتي بهم وظيفية قائمة على التوجيه من مكتبي“.

 

وأضاف الوزير الروضان عقب إرفاقه صورا تظهر تواجده مع موظفي وزارة التجارة ”سأعمل معهم وبينهم وبنفس الظروف التي يواجهونها، واليوم بالجهراء وغدًا بالأحمدي إن شاء الله قل خيرًا أو أتركنا نعمل!“.

وشارك عدد كبير من الكويتيين بينهم حقوقيون وأكاديميون بالسجال الدائر بين المسؤولين ليؤيد أحدهما النائب المطير في انتقاده للوزير، في حين أثنى آخرون على عمل وزير التجارة الذي لم يغب عن الشارع الكويتي منذ أسابيع لمتابعة سير العمل في الجهات التابعة لوزارته.

 

وكتب المحامي مجبل الشريكة ”لا عاد يابوبراك ساكت عن الحق شيطان اخرس وماتطلع منك الفجور في الخصومة وزير التجارة خالد الروضان الكل يشهد لمواقفه الطيبة وابشرك الشعب كله يشكره ويثني على جهوده بارك الله فيه“.

 

وأثنى الناشط عبدالله الفضلي على عمل الوزير الروضان معلقاً ”الوزير الروضان يقوم بعمله وجزاه الله خير طمن الشعب الكويتي من خلال زيارته للمخزون الاستراتيجي للدوله والمخازن وبعض الشركات وكان يشرح بشكل مفصل ونحن باشد الحاجه لهذا التصريح ووجوده الشخصي بالميدان اضاف مصداقية وايضاً ثقه المواطن والمقيم ولم يلتفت لاي عذر“.

 

وبرر الناشط فيصل الهاجري انتقاد المطير ”الرجال ماقال انهم قاعد ابيتهم قال مو ملتزم لا بالكمام ولا بالقفازات ولا باجراءات السلامه … وهو يخالط الوزراء والنواب. لاسمح الله اذا حاشته عدوه ممكن ينقلها للحكومه والمجلس ويطشر الدوله كلها. واهم وزيرين حاليا وزير الداخليه انس الصالح ووزير الصحه باسل الصباح“.

 

وبالرغم من تأكيد السلطات الرسمية في البلاد أن الأوضاع ما زالت تحت السيطرة ولا يوجد ما يدعو للخوف أو الاستنفار لتأمين المواد الغذائية، إلا أن هذه التأكيدات لم تثن عددا كبيرا من المواطنين والمقيمين للجوء إلى الجمعيات والأفران لتأمين المواد الغذائية خشية تطور الأوضاع إلى الأسوأ.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى