اخبار اليمن الانتقارير

بعد قيام قبيلة بني بهلول بالثأر لعدد من أبنائها .. الحوثيون يعززون من مواقعهم في مداخل صنعاء

عززت المليشيا الحوثية من مواقعها العسكرية في مداخل العاصمة صنعاء بعد قيام قبائل بني بهلول بالثأر لعدد من أبنائها والذين تم الإعتداء عليهم من قبل المليشيا في أحد النقاط العسكرية جنوب العاصمة صنعاء .

وقالت مصادر محلية لـ ” المشهد اليمني ” اليوم الإثنين أن أبناء القبيلة والتي ينتمي إليها المصدر قامت بالثأر لعدد من أبناء القبيلة الذين تعرضوا للضرب والإهانة من قبل نقطة عسكرية حوثية بسبب ابتزازات الحوثيين في أحد النقاط المخصصة لضرائب القات على مدخل قبيلة بني بهلول والتي ترجع إداريا لمحافظة سنحان وقبليا إلى قبائل خولان الشرسة .

وأضافت المصادر أن قبائل بني بهلول هجموا على النقطة الحوثية وقاموا بضرب أفراد النقطة واختطاف عدد منهم ردا على اعتداء أفراد النقطة على أربعة من أبناء القبيلة وضربهم باعقاب البنادق وهو ما تسبب في كسر الفك السفلي وأسنان أحد أبناء القبيلة .

وأكدت المصادر أن مشائخ بني بهلول دعوا مشائخ قبائل خولان السبع للاستنفار ورفع حالة التأهب القصوى حتى لا تتعرض القبيلة للاهانة من قبل الحوثيين والذين تمادوا في غيهم تجاه أبناء قبائل خولان .

ووضحت المصادر أن الحوثيين عززوا من تواجدهم العسكري في أطراف قبيلة بني بهلول وقاموا بنشر عدد من العربات العسكرية في معسكر ريمة حميد الواقع في مديرية سنحان والمطل على منطقة بني بهلول .

وبينت المصادر أن الحوثيين قاموا بتحريك وساطة قبلية بينهم عدد من متحوثي خولان لحل المشكلة وديا لكن أبناء القبيلة مازالوا يطالبوا بإحضار أحد العناصر الحوثية والمتهم بالاعتداء على أبناء القبيلة تطبيقا قول الله تعالى ” السن بالسن ” .

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى