اخبار اليمن الان

مسؤول أمني بعدن يوقف مشروع إصلاح طرقات ”التواهي”

 

ذكرت مصادر محلية بالعاصمة المؤقتة عدن، اليوم الاربعاء، أن مسؤول أمني أوقف مشروع إصلاح طرقات “التواهي”.

وأفادت المصادر لـ”المشهد اليمني” أن قاسم الثوباني المهري قائد المهمات الخاصة في إدارة أمن عدن، اعترض مشروع إعادة تأهيل وسفلتة الخط الرئيسي لمديرية التواهي الممتد من النفق الالماني (الصغير) وصولا الى دوار حجيف، البالغ طوله ٥كم، والممول من مكتب الأمم المتحدة (UNOPS)، بتكلفة تقدرة بـ(مليون و واحد وسبعون الف دولار امريكي)، بذرائع ومبررات باطلة.

وحسب المصادر؛ أوقف المهري، العاملين في المشروع، فور مباشرتهم للترميمات الاولية، ووجه باحتجاز المقاول المهندس علي الوالي، دون وجه حق.

ونوهت المصادر بأن مدير عام مديرية التواهي عبد الحميد ناصر الشعيبي، حمل الثوباني، مسؤولية عرقلة هذا المشروع الخدمي الكبير، الذي يعد أحد المشاريع الاستراتيجية الهامة في المديرية .. مستنكرا ماقام به المهري، من حجز للمقاول ومهندسي المشروع واليات العمل، وكذا الاعتداء على العاملين وطردهم من المكان.

ولفتت المصادر بأن الشعيبي أكد على أن تعطيل هذا المشروع يعتبر جريمة وطنية بحق المدينة بصورة خاصة والجنوب بصورة عامة، واستهداف واضح لعجلة التنمية التي ينشدها جميع المخلصين للأرض والانسان، خصوصا ان ذلك المشروع سيعود بالنفع للمواطنين الذين ظلوا يعانون كثيرا من تردي وتدهور هذا الخط الهام.

وكان أهالي المدينة، استنكروا ما قام به قاسم الثوباني، مناشدين السلطات المسؤولة وقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي، بالتدخل لإيقاف أي تصرفات فردية تؤثر سلبا على الصالح العام والمديرية.

جدير بالذكر أن السلطة المحلية في المديرية، دشنت العمل في المشروع الأربعاء الماضي الموافق ١٨ مارس ٢٠٢٠م.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد اليمني من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى