اخبار اليمن الان

بحاح يعود للواجهة السياسية ويلتقي المبعوث الأممي لليمن

تحديث نت | خاص


ناقش المبعوث الأممي، مارتن غريفث، الأحد، مع رئيس الوزارء الأسبق خالد محفوظ بحاح، مستجدات الأوضاع على الساحة اليمنية.

وقال بحاح في بيان نشر بصفحته على “فيسبوك”، إنه ناقش مع غريفث، في اجتماع إلكتروني، فرص التوصل لأرضية مشتركة، تلتقي عليها مختلف الأطراف السياسية لإنجاز حلول تسهم في الحفاظ أمن واستقرار اليمن.

ودعا بحاح إلى ضرورة تظافر الجهود لرفد السلطات المحلية في كافة المحافظات، وتمكينها من مواجه تحدي كورونا، في ظل غياب شبه كامل للسلطة الشرعية المتواجدة في الخارج.

واتهم المسؤول الحكومي السابق، الشرعية بالتخلي عن مسئولياتها، والدور المناط بها أمام خطر كورونا المحدق.

وطالب بحاح بضرورة تقديم مصلحة الإنسان البسيط الذي يتعرض في المرحلة الحالية لمستوى عال من الضغوط والأعباء، التي تضاعف من أعباء حياته.

وقال إن جائحة كورونا تحد يتجاوز الإمكانيات المتاحة في المؤسسات الصحية المحلية، داعياً الأمم المتحدة إلى الإسهام عبر كافة مؤسساتها؛ بدور محوري في مكافحة الوباء.

ودعا المسؤول الحكومي السابق إلى الإسراع في استكمال خطوات اتفاق الرياض، حاثاً جميع الأطراف على الالتزام بما تم إقراره بنص الاتفاق.

وطالب بالعمل على النهوض بالجانب الاقتصادي في العاصمة المؤقتة عدن، وإعادة تفعيل دور العمل المؤسسي فيها، وتعيين محافظا للمحافظة، ومديراً للأمن من خارج دائرة الصراع، شريطة أن يكونوا من أبناء محافظة عدن، وبذل الجهود لتخفيف حدة التوتر بين أطراف الاتفاق وتعزيز الثقة بينهما، وصولا إلى تطبيق كامل وشامل لكافة النقاط.

وأوصى بحاح المبعوث الأممي بتكثيف الجهود لوقف الاشتباكات العسكرية في مختلف الجبهات، سواءا في مأرب والجوف، أو في الحديدة والضالع، والعودة إلى طاولة الحوار، وإنتاج نموذج يتوحد فيه الجميع لمواجهة خطر كورونا.

يمكن قراءة الخبر من المصدر تحديث نت من هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى