اليمن عاجل

بجانب الجهود الأمنية.. الانتقالي يحصّن الجنوب مجتمعياً وصحياً

في الوقت الذي تتفرغ فيه الشرعية للتنسيق مع المليشيات الحوثية وظف المجلس الانتقالي الجنوبي جميع إمكانياته لتحصين الجنوب أمنياً ومجتمعياً وصحياً أيضاً في ظل الظروف الحالية المرتبطة بمخاوف تفشي فيروس كورونا، ما انعكس على خطوات الانتقالي باتجاه توفير جميع الخدمات للمواطنين للتسهيل عليهم تحديداً في ظل تطبيق الحظر الجزئي.

ومن جانبه طالب اللواء أحمد سعيد بن بريك، رئيس الجمعية الوطنية بالمجلس الانتقالي الجنوبي، الغرفة التجارية والصناعية في العاصمة عدن، بالتدخل للتخفيف من الارتفاع الجنوني في أسعار المواد الغذائية والاستهلاكية.

وشدد، خلال استقباله، رئيس الغرفة التجارية في عدن، أبوبكر باعبيد، على ضرورة وضع حد لجشع بعض التجار، ومنع استغلال الحالة الاستثنائية التي تمر بها البلاد، جراء انتشار وباء كورونا، ودعا إلى تأمين احتياجات العاصمة عدن والجنوب بالمواد الغذائية، لحين انتهاء الأزمة بسلام.

من جانبه، أكد رئيس الغرفة التجارية في عدن، توفير المواد الأساسية للمواطن في العاصمة عدن خلال الثلاث الأشهر المقبلة كحد أدنى، مطمئناً الشارع الجنوبي بأن المواد الغذائية متوفرة ولا داعي للهلع في عملية الشراء.

وأشار إلى مساعي المجلس الانتقالي الجنوبي، بجهوده الذاتية لحل الاشكاليات العالقة والظواهر السلبية المستحدثة منذ حرب 2015، حرصا على تأمين حياة كريمة للجنوب.

وتعهد بتذليل الصعاب أمام عمل الغرفة التجارية، وغيرها من القطاعات الخدمية، لتيسير حياة المواطنين، وسط الارتفاع الفاحش في الأسعار.

وكذلك شنت لجنة الطوارئ الخاصة بالتنسيق والمتابعة لمواجهة وباء كورونا في محافظة الضالع، السبت، حملة رقابة على تجار المواد الغذائية والاستهلاكية، وضبط المتلاعبين بالأسعار.

وتهدف الحملة، التي تقدمها رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي بالمحافظة العميد عبدالله مهدي سعيد وأعضاء مكتب التجارة والصناعة، إلى ضبط الأسعار وتحديث القائمة السعرية وتحديد السقوف العليا للسلع الأساسية.

وطالب رئيس المجلس الانتقالي في الضالع، على التقييم المستمر والمتابعة لحركة الأسواق بشكل يومي لتحقيق الاستقرار التمويني والسلعي لحماية المستهلك، ولاقت عملية النزول الميداني، ارتياحا شعبيا، وسط مطالب من المواطنين بضرورة الاستمرار في الرقابة على الأسعار وضبط المخالفين.

حذر رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة لحج، رمزي الشعيبي، من محاولات حزب الإصلاح الإخواني، الدفع بأبناء المحافظة إلى التناحر.

وشدد، خلال استقباله، السبت، أبناء الصبيحة من قيادات المجلس الانتقالي والقيادات العسكرية والأمنية، على وحدة الجسد الجنوبي، وناقش اللقاء احتياجات أبناء الصبيحة، للنهوض بحياتهم اليومية، من خلال تعزيز الجانب الأمني، والمشاريع الخدمية والتنموية.

فيما اتفقت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي ومكتب الأشغال بعدن، أمس الأحد، على تعزيز سبل التعاون؛ لإطلاق حملات واسعة لتعقيم الطرقات العامة والأسواق في العاصمة بالمطهرات والمواد الوقائية.

وضمن الجهود الصحية للانتقالي، استقبل رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، في محافظة أبين، العميد عبدالله الحوتري، اليوم الاثنين، بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر، معنية بالشؤون الصحية، لاستعراض نشاطها.

وطرحت البعثة على قيادة المجلس في أبين، جدول نشاطها الميداني في المراكز الصحية، بمديرية خنفر، وكشف أعضاء البعثة عن تدخلات في الجانب الصحي عبر الحوافز المالية والمستلزمات الطبية والأدوية، وتدريب الكوادر الطبية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى