اخبار اليمن الان

دهس إمام مسجد بعدن.. واحتجاجات واسعة بسبب انقطاع الكهرباء

توفي إمام مسجد بمنطقة بئر أحمد شمال غرب عدن، متأثرًا بإصابته إثر تعرضه لعملية دهس من قبل دورية تابعة لقوات للحزام الأمني المدعوم من الإمارات.

ونقل موقع “المصدر أونلاين” عن مصدر محلي قوله، إن الشيخ رامي أحمد وهو إمام جامع السُنة في منطقة بئر أحمد التابعة لمديرية البريقة توفي في ساعات متأخرة من مساء أمس الجمعة، بعدما دهسته دورية عسكرية كانت تقل عددًا من جنود الحزام الأمني، مشيرًا إلى أن الدهس كان متعمدًا دون توضيح الدوافع وراء الحادثة.

وأضاف الموقع، أن رامي هو نجل السفير أحمد فضل العقربي في حين يتبع الطقم العسكري اللواء الثالث دعم وإسناد التابع لقوات الحزام الأمني المدعوم إماراتيًا.

في سياق متصل، قطع محتجون الطرقات العامة في أحياء المعلا والمنصورة، فيما توسعت الاحتجاجات لتشمل الشيخ عثمان ومعظم المديريات في المدينة.

وقال مصدر محلي، إن المحتجين أحرقوا إطارات السيارات، مطالبين الحكومة بالتدخل لإعادة الخدمات الرئيسية والكهرباء للمدينة، بعد أيام من كارثة السيول.

وتخضع مدينة عدن لسيطرة المجلس الانتقالي الجنوبي منذ أغسطس/ آب الماضي، بعد أن أُجبرت الحكومة على الخروج منها عبر انقلاب دعم من قبل الإمارات.

وكانت المدينة قد شهدت الأسبوع الماضي تساقط أمطار غزيرة وسيول تسببت في وفاة قرابة 14 شخصيًا حسب احصاءات رسمية.

ولا تزال سيول الأمطار تحاصر منازل المواطنين بمديرية البريقة في عدن حتى اليوم.

ويشكوا المواطنون من غياب أي دور للجهات المعنية، للقيام بواجبها للتخفيف من معاناتهم، في ظل انقطاع التيار الكهربائي وانعدام لأبسط الخدمات، مع تتراكم كبير النفايات في أنحاء متفرقة من المدينة.

وقال مدير عام صندوق النظافة والتحسين بالعاصمة المؤقتة عدن قايد راشد، إن الامطار أثرت بشكل كبير على عمل صندوق النظافة.

وأضاف في تصريح لقناة بلقيس، أن الطرقات أصبحت غير صالحة لدخول المعدات وتسببت سيول الأمطار بتعطل العمل في مقلب النعامة وأخرجت الورش الفنية عن العمل.
مناشدًا الحكومة والمنظمات الدولية بدعم الصندوق وتوفير المعدات لنقل المخلفات من المواقع التحويلية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر قناة بلقيس من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى