اخبار اليمن الانتقارير

بعد 14 يوم من الإفراج عنه .. وفاة مختطف مفرج عنه متأثرا بالتعذيب التي تعرض لها في سجون الحوثيين

توفي، الأحد، بمحافظة عمران، شمال اليمن، مختطف مفرج عنه حديثاً من سجون الحوثيين، متأثراً بالتعذيب الذي تعرض له أثناء مرحلة الاختطاف.

وقالت مصادر حقوقية نقلا عن أسرة المختطف “منصور علي يحيى القهالي”، إن القهالي، توفي الأحد، بعد 14 يوما، من الإفراج عنه من سجون المليشيات الحوثية بالمحافظة.

وأضافت المصادر أن القهالي كان في حالة حرجة أثناء الإفراج عنه، متأثرا بالتعذيب الوحشي الذي تعرض له.

واختطف “القهالي” من إحدى حواجز التفتيش الحوثية في مدينة ذمار أثناء سفره إلى مأرب، بعد بلاغ كيدي، ولحظة اختطافه من الطريق تم ضربه بعنف شديد ما أدى إلى كسر أحد أطرافه، قبل أن يودع في سجن ذمار الذي استمر فيه لأكثر من شهرين، ونقل بعد ذلك إلى سجون المليشيا في عمران.

وتشير المصادر إلى أن القهالي تعرض لأشد أنواع التعذيب النفسي والجسدي في سجون المليشيات أثناء فترة اختطافه التي استمرت لأشهر.

ووفقاً لتقارير حقوقية فإن العشرات من المختطفين قضوا في سجون المليشيات الحوثية، جراء التعذيب، فيما توفي بعضاً منهم عقب الإفراج عنهم من السجون تأثراً بالتعذيب.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى