اخبار اليمن الان

وزير الصحة و200 طبيب بعدن يدعون لإغلاق المدينة بسبب تفشي الفيروسات

الثلاثاء, 05 مايو, 2020 11:07:00 مساءً

اليمني الجديد – خاص


 


 دعا وزير الصحة العامة والسكان السلطات بعدن، إلى فرض حظر تجوال شامل لمدة أسبوعين، عقب انتشار وباء كورونا وأنواع مختلفة من الحُمى، وارتفاع نسبة الوفيات بين السكان. 

 


وقال وزير الصحة في تسجيل مصور مساء اليوم، إن هناك أطباء توفوا جراء الحميات التي تشهدها البلاد وأخرون مصابون بالفيروسات. 

 


وكان أكثر من مائتي طبيب يعملون في مختلف المستشفيات والمراكز الصحية في المدينة رفعوا رسالة عاجلة للسلطات تطالب بإجراء حظر تجوال شامل لمدة أسبوعين.

 


وتأتي مطالبات الأطباء عقب الحديث عن وفاة عشرات المواطنين في عدن، خلال اليومين الماضيين، لأسباب غير معروفة. 

 


ويتزامن هذا الإعلان مع انتشار أنواع مختلفة من الحمى بالمدينة. 

 


ودعاء الأطباء إلى توفير بيئة عمل صالحة تحمي العاملين في المجال الصحي، وتساعدهم على أداء مهامهم. 

 


وكانت عدد من المستشفيات بعدن قد أغلقت أبوابها أمام المرضى بعد الإعلان عن تسجيل حالات إصابة بفيروس كورونا.

 


يذكر أن اللجنة الوطنية العليا للطوارئ أعلنت اليوم في حسابها الرسمي على “تويتر”، إنه تم “تسجيل 9 حالات إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا خلال الساعات الأخيرة، منها حالة في حضرموت و8 حالات في العاصمة المؤقتة عدن. 

 


واشتكت الدكتورة زها السعدي من عمليات إذلال وتهميش وضغط وعرقلات تعرضوا لها أثناء تطوعهم في مستشفى الأمل في البريقة بعدن. 

 

وقالت السعدي في منشور لها على صفحتها فيسبوك، إن ما تعرضنا له في مستشفى الأمل هو محاولة لإيقاف عملنا في استقبال المرضى. 

 


وأشارت إلى أن مجموعة من الأطباء تقدموا للعمل في مستشفى الأمل للعزل الوبائي بحي  البريقه وذلك لاستقبال حالات الفشل التنفسي الحاد والتي أغلبها تتوافق مع حالات الكوفيد 19 – كورونا إلا أن المضايقات دفعتهم لترك العمل. 

 


وأضافت بأن هناك حالات داخل مركز العسل بعضها مستقرة وبعضها غير مستقرة وبعضها متقدمة وسيئة جدا.


وحذرت من مخاطر ما يجري وتأثيره على توقف المركز بشكل كامل. 


 


يمكن قراءة الخبر من المصدر اليمني الجديد من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى