اليمن عاجل

بعد فشل الوساطة مع قبائل البيضاء قيادي حوثي يدعو أولياء الدم باللجوء للقضاء

بعد فشل الوساطة مع قبائل البيضاء قيادي حوثي يدعو أولياء الدم باللجوء للقضاء

كشف نائب وزير الخارجية بحكومة الانقلابيين الحوثيين، حسين العزي، الذي ترأس لجنة التحكيم لقبائل البيضاء في قضية الشهيدة جهاد الاصبحي، وصلت الى طريق مسدود بعد تعنت المليشيات في تسليم القاتل واعادة المنهوبات ورد الاعتبار لمن اعتدي عليه من ابناء البيضاء.

وذكر العزي، بأن لأوليا دم الشهيدة الحق المطلق برفع دعوى الى القضاء بالمتهمين وملاحقتهم عبر القضاء.

وطالب العزي، الشيخ ياسر العواضي بتسليم المتهمين بقتل 6 عناصر من المليشيات ووقف التستر عليهم، في اتهام مباشر توجهه المليشيات لقبائل آل عواض بأنها تأوي عناصر ما تطلق عليها المليشيات بالدواعش، ما يعني بأن الحوثيين يعدون العدة لتنفيذ حملة عسكرية على قبائل آل عواض من اجل القضاء على الشيخ ياسر بتهمة رفضه تسليم مطلوبين امنيين لدولة المليشيات.

 

وقال القيادي الحوثي في تغريدة عبر حسابه بموقع “تويتر”  : ‏للأخوة أولياء دم الأخت جهاد مطلق الحق في اللجوء للقضاء ورفع دعوى بحق من يتهمونه في قتلها وننتظر من الأخ ياسر سرعة تسليم قتلة الشهداء السته ووقف التستر عليهم.

 

واضاف، نحن في نهاية المطاف إخوة والدم واحد والعرض واحد ولايجوز لأحد منا مهما اختلفنا أن يتجاوز القضاء أو يتستر على عناصر القاعدة.

 

 

 

 

 

 

 

وطالب العزي، الشيخ ياسر العواضي بتسليم المتهمين بقتل 6 عناصر من المليشيات ووقف التستر عليهم، في اتهام مباشر توجهه المليشيات لقبائل آل عواض بأنها تأوي عناصر ما تطلق عليها المليشيات بالدواعش، ما يعني بأن الحوثيين يعدون العدة لتنفيذ حملة عسكرية على قبائل آل عواض من اجل القضاء على الشيخ ياسر بتهمة رفضه تسليم مطلوبين امنيين لدولة المليشيات.

 

وقال القيادي الحوثي في تغريدة عبر حسابه بموقع “تويتر” رصدها محرر أبابيل نت : ‏للأخوة أولياء دم الأخت جهاد مطلق الحق في اللجوء للقضاء ورفع دعوى بحق من يتهمونه في قتلها وننتظر من الأخ ياسر سرعة تسليم قتلة الشهداء السته ووقف التستر عليهم.

 

واضاف، نحن في نهاية المطاف إخوة والدم واحد والعرض واحد ولايجوز لأحد منا مهما اختلفنا أن يتجاوز القضاء أو يتستر على عناصر القاعدة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى