اليمن عاجل

انتفاضة سقطرى قابلة للتكرار في شبوة وأبين

رأي المشهد العربي

لقن أبناء الجنوب، مليشيات الشرعية دروساً في قوة الحشد الشعبي ضد جرائمها في محافظة أرخبيل سقطرى، بعد أن بثوا الرعب في نفوس المحافظ الإخواني رمزي محروس، الذي توارى عن الأنظار طيلة الأيام الماضية بفعل الاحتجاجات العنيفة التي شهدتها المحافظة ضد سياسيات الفساد والإرهاب التي يمارسها بحق أبناء المحافظة.

وأكد أبناء سقطرى أن الجنوب لن يصمت كثيراً على جرائم الشرعية، وأن المشكلات الصحية والاجتماعية والاقتصادية لن تكون عائقاً أمام استمرار مسيرة تحرير الجنوب من مليشيات الإرهاب التي تنسج المؤامرات مع أطراف داخلية وخارجية لتحقيق مآربها في الجنوب، وأثبت المتظاهرين أن ما جرى في سقطرى على مدار الأيام الماضية قابلاً للتكرار في شبوة وأبين أيضاً.

تشهد محافظتا شبوة وأبين أعمال إرهابية بعد أن أدركت الشرعية أنها غير قادرة على فرض سيطرتها على المحافظتين، فتلجأ تارة إلى الخطف والاعتقال وأخرى إلى ممارسة جرائم القتل بحق الأبرياء.

كما عمدت إلى العمليات الإرهابية والتفجيرات لكسر صمود أبناء الجنوب، لكن كل عمليات التخويف هذه لا تؤثر على أبناء الجنوب الذين أثبتوا أن إيمانهم بقضيتهم أقوى من أي إرهاب.

تدرك الشرعية أنها لا تمتلك الحاضنة الشعبية التي تمكنها من الهيمنة على الجنوب، وبالتالي فإنها تدور في فلك العنف بشكل مستمر، لكن ذلك لن يشكل حماية كافية لها، لأن وجودها أضحى مرفوضاً بشكل كلي، تحديداً في أعقاب إعلان المجلس الانتقالي الإدارة الذاتية للجنوب، وما صاحب ذلك القرار من تأييد شعبي ظهرت بوادره في أرخبيل سقطرى وسيكون قابلاً للتكرار في شبوة وأبين، بعد أن فاض كيل المواطنين بالممارسات القمعية التي تمارسها الشرعية ضدهم بشكل مستمر.

التحركات الشعبية قد تكون سلاحاً أقوى من القوة العسكرية لأنها تثبت للمجتمع الدولي أن هناك إرادة شعبية مع قرارات المجلس الانتقالي، وأن هناك غضباً عارماً ضد ممارسات الشرعية التي تتوالى عليها الضغوطات الدولية لتنفيذ اتفاق الرياض من دون أن تبدي رغبة واضحة في تنفيذه حتى الآن، وتحاول الهروب إلى الإمام من خلال زيادة التنسيق بينها وبين عناصر تنظيم القاعدة لتنفيذ عمليات إرهابية في الجنوب.

لن يسمح أبناء الجنوب باستمرار إرهاب الشرعية في شبوة وأبين، فالانفجار الشعبي قد يكون بين لحظة وضحاها، حفاظا على المكاسب التي حققها أبناء الجنوب بتحركاتهم الشعبية في سقطرى سوف تشجع بقية محافظات الجنوب التي سئمت إرهاب الشرعية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى