اقتصاد

بسبب كورونا..تونس تعلن تراجع إنتاجها المحلي بنحو 1.7%

أعلن المعهد الوطني التونسي للإحصاء، الجمعة، عن تراجع الناتج المحلي الإجمالي للبلاد بنحو 1.7 % على أساس سنوي في الربع الأول من 2020، إذ تضرر قطاع السياحة الحيوي بشدة من أزمة فيروس كورونا، بالمقارنة مع نمو بنسبة 1.1 بالمئة في نفس الربع من العام الماضي ، وفق ما ذكرته وكالة رويترز للأنباء.

وبسبب كوفيد 19 تتوقع السلطات التونسية أن ينكمش اقتصاد البلاد 4.3 بالمئة هذا العام، وهو أكبر انكماش في أكثر من 60 عاما.

وبدأت تونس تخفف قيودا على تنقل الأفراد وعمل الشركات هذا الشهر، مما سمح لنصف موظفي الحكومة بالعودة إلى العمل لكن الجائحة ألحقت الضرر بقطاع السياحة الذي يساهم بنحو عشرة بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي وهو مصدر رئيسي للعملة الأجنبية.

وانخفضت إيرادات السياحة في الأشهر الثلاثة الأولى من 2020 بنسبة 27 بالمئة مقارنة مع نفس الفترة من 2019 إلى مليار دينار إذ خلت الفنادق والمنتجعات التونسية من السائحين الأجانب.

وقال وزير المالية نزار يعيش الشهر الماضي في خطاب إلى صندوق النقد الدولي إن قطاع السياحة قد يخسر 1.4 مليار دولار و400 ألف وظيفة هذا العام بسبب جائحة فيروس كورونا.

وفي ذات السسياق صرح رئيس الوزراء التونسي، إلياس الفخفاخ، أن احتياجات تونس من التمويل الخارجي ستزيد إلى مثليها عند نحو خمسة مليارات يورو هذا العام من نحو 2.5 مليار يورو في التوقعات السابقة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى