اخبار اليمن الان

باعوم يدافع عن ناشط في الحراك تلقى تهديدات بالقتل في عدن (Translated to English )

 

دافع القيادي في الحراك الجنوبي فادي باعوم عن ناشط في الحراك الجنوبي تلقى تهديدات بالقتل. 

كان الناشط مدرم ابو سراج قد تعرض للتهديدات بالقتل على خلفية منشورات كتبها وطالب فيها باصلاح كهرباء عدن. 

واضاف باعوم قائلاً: “الحملة الظالمة ضد المناضل مدرم أبو سراج نائب رئيس المكتب السياسي للحراك الثوري وكذلك تهديده بالسحل والقتل عمل مدان ومرفوض ولن نقبله بأي حال من الأحوال 

مدرم أبو سراج قائد عدني جنوبي صميم ولن يكون الا في صف الجنوب وحقه في إقامة دولته المستقلة ولن يحيد عن هذا الهدف وأن أختلف مع الاخوة في عدن .

ولمن لا يعرف المناضل أبو سراج أسرد لكم بعض من تاريخه النضالي الكبير

 مدرم أبو سراج 

التحق مبكرا في سلك النضال في عدن حيث كان من اهم عناصر حركة موج وتعرض حينها للاعتقال مرتين الأولى في عام 1997م والثانية عام 1998م وتعرض بعدها للتشرد والشتات اثر ملاحقة نظام الاحتلال له آنذاك 

ومدرم كان من أوائل الملتحقين بالثورة الجنوبية عام 2007 وتعرض للاعتقال بعدها 7 مرات في عدن وكان ضيفا دائما على زنازين الامن السياسي 

ومدرم أبو سراج كان من أوائل المقاتلين في حرب تحرير عدن 2015 م وكل قادة المقاومة الجنوبية يعرفون دورة البطولي 

وكل هذا التاريخ المجيد لأبو سراج لم يشفع له حيث تنهال علية التهديدات من كل حدب وصوب لا لشيء الا لأنه يتحدث عن معاناة أبناء عدن !

ونحن في الحراك الثوري نحذر من المساس بأحد قيادتنا العدنية البارزة حيث لا زال المناضل سالم الربيزي عضو المكتب السياسي والمناضل عبدالحميد الروسي منذ سنه وهم يعانون الامرين في سجنهم أحدهم في المكلا والأخر في عدن 

 ونثق تماما ان مدرم أبو سراج لن يكون الا في صف الجنوب وفيا صادقا ومناضلا شجاعا وأي خلاف مع الاخوه في عدن يجب أن نحله بالحوار والتصالح والتسامح وفق ثوابت وطنية ثابته فالوطن للجميع وليس هناك وصي على الجنوب 

والقضية الوطنية هي من تجمعنا ونقاط خلافنا بسيطة مقارنه بنقاط اتفاقنا .

وستظل ايادينا ممدودة للكل الجنوبي الرامي لتحرير بلادنا وقامة دولتنا الجنوبية ..

 

فادي باعوم 

رئيس المكتب السياسي للحراك الثوري 

الاحد 24 مايو 2020م

Leader of the Southern Movement, Fadi Ba’oum, defended an activist in the Southern Movement who received death threats.

Activist Mudrim Abu Siraj has been subjected to death threats against the backdrop of publications he wrote calling for the reform of Aden’s electricity.

Ba’oum added, “The unjust campaign against the freedom fighter, Mudarram Abu Siraj, deputy head of the political bureau of the revolutionary movement, as well as his threat to lynch and killing, is a condemned and unacceptable act, and we will not accept it in any way.

Mudarram Abu Siraj is a solid southern Adeni commander, and he will only be on the side of the south and his right to establish his independent state, and he will not deviate from this goal and disagree with the brothers in Aden.

And for those who do not know the militant Abu Seraj, I will tell you some of his great struggle history

 Mudarram Abu Siraj

He joined early in the struggle wire in Aden, where he was one of the most important elements of the Moj movement, and he was then arrested twice in the first in 1997 and the second in 1998  and then subjected to homelessness and diaspora after the pursuit of the occupation regime to him at that time

And Madram was one of the first to join the southern revolution in 2007 and was arrested 7 times later in Aden, and he was a frequent guest on the cells of the Political Security.

And Madram Abu Siraj was one of the first fighters in the war to liberate Aden in 2015 and all the leaders of the southern resistance know the heroic cycle

And all of this glorious history of Abu Siraj did not intercede for him, as he heaped threats on him from all sides, not for nothing but because he talks about the suffering of the sons of Aden!

We in the revolutionary movement warn against prejudice one of our prominent Adenian leadership, as freedom fighter Salem Al-Rubaizi, a member of the Political Bureau and freedom fighter Abdel-Hamid al-Rousi, has been suffering from his age, and they are suffering in their imprisonment, one in Mukalla and the other in Aden.

 We are fully confident that Mudarram Abu Siraj will only be in the ranks of the south, faithful and brave fighter, and any disagreement with the brothers in Aden must be resolved through dialogue, reconciliation, and tolerance according to the established national principles. The homeland is for everyone and there is no guardian on the south

The national issue is what brings us together, and our points of disagreement are simple compared to our points of agreement.

Our hands will continue to be extended to the entire southern aim of liberating our country and the stature of our southern state. 

Fadi Baoum

Head of the Political Bureau of the Revolutionary Movement

Sunday May 24 2020

 

ترجمة / صهيب وديع ابن عدن 

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع عدن الغد من هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى