اخبار اليمن الان

بالصورة والادلة.. كشف الجهة المتورطة في استهداف رئيس هيئة الاركان ونجله بمأرب

نافذة اليمن – ماجد سلطان

كشف مصدر قبلي في محافظة مأرب، عن الجهة المتورطة في المحاولة الفاشلة لاغتيال الفريق صغير بن عزيز رئيس هيئة الأركان العامة.

وقال المصدر ان حزب الإصلاح ذراع الإخوان عسكريا في اليمن، هو أعطى الاحداثيات لمليشيا الحوثي، اثناء تواجد الفريق بن عزيز وقيادات عسكرية كبيرة في معسكر صحن الجن.

وأظهرت صورة ألتقطها أحد الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي لمجموعة واتس آب تابعة لحزب الإصلاح، وتوجد بالمجموعة رسالة واضحة بتصفية الفريق عزيز لخيانته كما يزعمون. 

وأشار المصدر ذاته إلى ان قيادات حزب الإصلاح العسكرية هي وحدها من تعلم بسرية الاجتماع الذي عقد مساء اليوم في معسكر صحن الجن .

واكد المصدر ان مليشيا الاخوان سبق وان حاولت اغتيال الفريق بن عزيز، خصوصا مع اتهامه بإسقاط جبهات نهم ومارب والجوف بيد الحوثيين.

وأستغرب نشطاء وسياسيين محليين ومتابعين جبهة مأرب من عدم أستهداف القيادات الإخوانية العسكرية في الشرعية أمثال الجنرال الإخواني علي محسن و وزير الدفاع المقدشي، طوال الخمس السنوات الماضية، بهذه الدقة التي قصف بها الحوثيين الفريق عزيز ومرافقيه اليوم بمعسكر صحن الجن.

وقال سعد الدلي في تغريدة له بموقع تويتر، “علي محسن الأحمر والمقدشي يسرحو ويمرحو في مأرب لم يستهدفو لا بصاروخ ولا طلقة رصاص لماذا الشدادي وفهد بن عزيز صغير نجل رئيس هيئة الأركان واين عمه ومجموعه من الظباط هل هي رساله لرئيس هيئة الاركان من حزب الاصلاح لابن عزيز مصيرك واضح اذا استمريت فى قتال الحوثين”.

وبهذا الصدد وجه السياسي اليمني البارز عبدالملك اليوسفي، تساؤل للأخوان في تغريدة رصدها (نافذة اليمن)، عن القاتل والمسؤول الاول للهجوم الإرهابي.

وقال في تغريدته: “من الذي قتل نجل رئيس الأركان فهد صغير بن عزيز وابن عمه في مأرب قبل قليل؟
هل لذلك علاقة بممانعة غير معلنة من بن عزيز للتحشيد تجاه الجتوب؟
اسطوانة صاروخ حوثي نزل عليهم من السماء مشروخة
طيب من حاول اغتيال رئيس الأركان السابق اللواء طاهر العقيلي ولماذا؟
اسألوا علي محسن الأحمر”

واضاف في تغريدة آخرى، “إبحثوا عن قاتل #فهد_صغير_بن_عزيز ورفاقه ولا تمنحواالحوثي نصر مجاني لايستحقه
الحوثي أضعف ولاتوجدلديه التكنولوجيا الذكية اللازمة للتحديد الدقيق للأهداف
منح الحوثي تفوق عسكري وهمي جريمة لا تقل بشاعة عن جريمةالاغتيال
حتى لاتدفن الحقيقة بطوفان التظليل الإخواني
إسألوا علي محسن الأحمر”.

وأتهم الناشط حمزة عبدالله طليان، حزب الإصلاح بشكل صريح وقال في تدوينة، ” بعد فشل قيادات حزب الاصلاح من تصفية الفريق ركن صغير بن عزيز تم يومنا هذا استهداف نجله ونجل شقيقه بعد رفع احداثيات دقيقة بمكان تواجدهم في أحدا معسكرات مأرب ،

تعازينا للفندم صغير ،
وللاخ الغالي فارس صغير بن عزيز ،
ولا نامت أعين الجبناء”.

ومن جهته كشف مصطفى السيد عن أدلة تثبت تورط مليشيا الإصلاح مع الحوثيين، عبر تغريدة رصدها (نافذة اليمن)، جاء في نصها: 

“هناك غرفة عمليات تنسيق بين المليشيا الحوثيه والإخوان تُدار من داخل مأرب يقودها هواشم الإخوان

تحركات صغير بن عزيز لايعلم بها أحدسوى الإخوان والقيادات الهاشميه المسيطره على وزارة الدفاع

ومنذُ تعيين اللواء بن عزيز رئيس هيئة الأركان تعرض لأكثر من محاولة إغتيال فاشله وكان ينجوا منها”

وفكك حمدي المرادي خيوط الجريمة التي تشير إلى تقاسم المهمة بين مليشيات الحوثي الموالية لإيران وبين حزب الإصلاح، وفقا ما جاء في تغريدته فجر اليوم.

نص التغريدة: ” عدد من مرافقين رئيس هيئة الاركان بما فيهم ابنه النقيب فهد صغير بن عزيز يتم استهدافهم بصاروخ وكما هو الحال على الخوارج الاحداثيات وعلى المليشيات التنفيذ وكما حدث لغيره حدث له في ظل معركة التعاون المشترك بين الخوارج والروافض #رئيس_الاركان”.

واستهدف الحوثيون مساء الثلاثاء، معسكر صحن الجن بمحافظة مارب واسفر الاستهداف عن مقتل نجل رئيس هيئة الأركان العامة الفريق صغير بن عزيز وابن أخيه وعدد من مرافقيهم.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى