اخبار اليمن الانتقارير

الحوثيون يبدئون برفع الحظر جزئيا على الحارات الموبوءة بصنعاء بعد حصر الحالات المصابة بكورونا

رفعت المليشيا الحوثية الحظر جزئيا على بعض الحارات الموبوءة في العاصمة صنعاء بعد حصرها للحالات المصابة بفيروس كورونا والمخالطين لهم وعزلهم في منازلهم .

وقالت مصادر محلية ” للمشهد اليمني ” أن الحوثيين رفعوا الحظر جزئيا على منطقة هبرة وعصر وهائل بعد فرض الحظر عليها خلال اليومين السابقين .

وأضافت المصادر أنه تم السماح في منطقة هبرة للمواطنين بالخروج منذ اليوم بعد إجراء عمليات فحص جزئية الخارجين والداخلين إلى الحارة من خلال كشف درجة الحرارة وعزل الحالات المصابة في مساكنهم بالحارة عد وفاة أربع حالات بفيروس كورونا منها حالتين لأسرة جار الله بعد إجبارهم بعدم مغادرة منازلهم .

وأكدت المصادر أن المليشيا فرضت حظر منزلي على أربعة منازل في منطقة هائل بينهم اسرة المورلي وملهي بعد وجود حالات مصابة بفيروس كورونا .

ووضحت المصادر أن حالات مصابة في منطقة مسيك تعهدوا للمشرفين الحوثيبن بعدم مغادرة منازلهم بعد إصابتهم بفيروس كورونا وتسجيل خمس حالات وفاة لنساء متفاوات في الاعمار يوم أمس الأول بوباء كورونا .

وفي محافظة صنعاء تم تسجيل العديد من الحالات في أكثر من مديرية اغلبهن في مديرية سنحان وخولان بعد وصول الحالات المصابة بفيروس كورونا إلى المستشفيات الريفية بجحانه بخولان ومستشفى سيان بسنحان ومستشفيات دار سلم وتعهدوا المصابين بالاعتزال المنزلي ورفع تقرير يومي عن مدى الالتزام من خلال المشرفين الحوثيين .

وتوفي يوم أمس مدير المجمع الصحي في حي السنينة بفيروس كورونا وخمس معلمات في منطقة معين وثلاثه من الأطباء والعاملين في مستشفى الثورة بصنعاء واثنين آخرين في مستشفى السبعين بينهم وكيل وزارة الصحة التابع للحوثيين المنصور والدكتور الشغدري .

هذا وأعلنت وزاراة الصحة التابعة للحوثيين على استحياء على وجود حالات مصابة بفيروس كورونا مرجعة عدم إعلانها بالأرقام إلى عدم دقة المحاليل والمسحات المقدمة من منظمة الصحة العالمية وهو أسلوب المليشيا في البحث عن عدو وهمي لتحميله عجزها بعد فشل المليشيا في القيام بواجبها على أكمل وجه عدى التسبب في الفقر والمرض والجهل وهي السمات المرافقة للحكم الأمامي في اليمن .

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى