اخبار اليمن الان

حزم عدن ١ تعزي باستشهاد البطل زايد البكري في معارك الطرية ابين

تحديث نت | خاص


عند مساء الجمعة ال29من مايو2020م ارتقت روح البطل المقدام زايد عيدروس البكري الى بارئها ونال شرف الشهادة مثلما تمناها وسعى لأجلها مدافعا عن أرض الجنوب الطاهرة في مستبسلا ومقداما مكرا في جبهات الطرية ابين في معارك التصدي للغزاة مليشيات الاحتلال الشمالي وحلفائها الإرهابيين.
الشهيد زايد البكري هو أحد منتسبي كتيبة حزم عدن1 في قوى الدعم والاسناد ورامي رشاش الدشكا المحنك أصيب صباح يوم الجمعة الفائته أثناء تصديه وزملائه في الكتيبة لجحافل الغزو الشمالية والإرهابية الخبيثة.
لقد اوجد الشهيد المقدام زايد البكري روح العزيمة فكان نعم المقاتل قولا وفعلا وصدقا لبى نداء الواجب في معارك التصدي للغزاة في أغسطس 2019م وخاض ببساله اقوى الملاحم ضد الغزاة حيث كان سابقا يقاتل في جبهات الساحل الغربي ومن الرماة المهرة للدشكا والار بي جي، وفي احداث اغسطس 2019 شارك الشهيد ضمن قوة حزم عدن1 في عدن فأصبح أحد منتسبيها واحد أبطالها الميامين الاوفياء مشاركا في كل مراحل الشرف والفداء إلى أن نال ماكان يتمناه أمام زملائه ويكررها دائما أن يكون شهيدا لأجل الجنوب.
وفي صبيحة يوم الجمعة المنصرم كانت لحظات عظيمة سطرها شهيدنا وعلى رأس الاشهاد، لحظات قاسية كانت أمام الغزاة الذين حاولوا عبثا اختراق جبهة الطرية شمال غربي الكلاسي وجبهةالشيخ سالم لم يترك سلاحه الدشكا ولم تتوقف رصاصات زايد العيدروس موقعا عددا من الغزاة بين قتيل وجريح ممن حاولوا التسلل واقتحام مترسه لم يتراجع اطلاقا وظل ضمن قوة الكتيبة الصامدة الى جوار قائد الكتيبة احمد محمود البكري والقوات الجنوبية المساندة والمعززة لهم حت افشل الهجوم العدواني للغزاة ومرتزقتهم واجبروهم على الهروب تاركين كلابهم بين جريح وقتيل.
ترجل الشهيد زايد من على الطقم وجراحه على جبهته الشريفه الطاهره وجراحه البليغة في الرأس طلقة مباشره لم يسقط بل مشى مسافة حتى وصل إلى الإسعاف وسلاحه في يده وجعبته على صدره والدماء تنهمر من الجرح الغائر في الرأس، اليوم يلفظ أنفاسه الشريفه في مشافي العاصمة عدن اثر خطورة إصابته في الراس ولانزال في دهشه كيف لفتى مقاتل أن يقوى على المشي والثبات وهو يصيح فرحا امام مسعفيه قائلا “دحرنا المرتزقة واعداء الجنوب هروبوا والله هروبوا” وكل هذه الصوب القاتل في رأسه.
نعم العزيز والرفيق المحارب كان وسيبقى خالدا في قلوب الأجيال رحمة الله تغشى شهيدنا وشهيد القوات المسلحة الجنوبية الباسلة والتراب الجنوبي الطاهر.
والهم اهله وذويه الصبر والسلوان إنا لله وانا اليه راجعون..

*#قيادة وضباط ومقاتلي حزم عدن١ عنهم المقدم / احمد محمود البكري ابواصيل*
*#التوجيه المعنوي حزم عدن١ ملازم اول قائدنصرابوجواس*
*صدر بتاريخ مساء الجمعة ٢٩مايو٢٠٢٠م*

يمكن قراءة الخبر من المصدر تحديث نت من هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى