اخبار اليمن الان

صور.. تكشف حقيقة العناصر النسائية التي اقتحمت منزل جماجم بمدينة عدن

هذه الصور ، تكشف حقيقة العناصر النسائية التي اقتحمت منزل القيادي البارز في الحراك الجنوبي عبدالفتاح الربيعي المشهور ب”جماجم” ، بمدينة كريتر مديرية صيرة مساء اليوم.

ويظهر في الصور عدد من الشباب أثناء ارتدائهم للبراقع وبعد خلعهم لها.

وقال منتسبون للمقاومة العدنية  إن من بين “المبرقعات” التي ادعت وسائل إعلام المجلس الانتقالي أنهن نساء،  “علي رمزي” وهو من ابناء حارة حسين بمدينة كريتر ، و”محمد الجبلي” وثلاثة من أقاربه وهم من محافظة الضالع.

وأكدوا أن “المبرقعات” المذكرين أعلاه مع نحو 15 آخرين من مسلحي الانتقالي المبرقعين القادمين من الضالع هم من انتهكوا حرمة منزل “جماجم ” واختطافوه واقتادوه إلى مكان مجهول.  

وأضافوا في سياق حديثهم  بأن مقتحمي منزل “جماجم” يتبعون القيادي في مليشيات المجلس الانتقالي يسران المقطري الذي اعتاد على قيادة اقتحامات المنازل وأنتهاك الحرمات وأعتقال شباب مقاومة عدن.

كما كشفوا أن من بين المقتحمين المدعو عدلي جميل قائد فريق خلية الاغتيالات ، والذي شارك بعملية أقتحام البنك الأهلي اليمني ونهبه وقتل مدير البنك عبدالله سالم النقيب.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى