اخبار اليمن الان

الفلكي الجعيدي يؤكد أن سماء #اليمن ستشهد صباح الأحد القادم بمشيئة الله كسوفاً حلقياً

تحديث.نت

أكد الباحث الفلكي سالم الجعيدي أن سماء اليمن ستشهد بمشيئة الله تعالى كسوفاً حلقياً صباح يوم اﻷحد القادم، نتيجة لوقوع القمر في مداره وسطا بين الشمس واﻷرض بلحظة المحاق، مما يصنع ظلاً مخروطي الشكل تسقط نهايته بسطح اﻷرض، ويكون حلقياً إما لقرب الشمس في مدارها عن اﻷرض أو لبعد مسافة القمر في مداره، مما يشكل منظراً صغيراً لقرص القمر مقارنة بقطر قرص الشمس فيظهر الكسوف أثناء اﻹقتران حلقياً.

وأشار الفلكي الجعيدي إلى أن بداية الكسوف إجمالاً في عموم اليمن ستكون الساعة السابعة صباحا تقريباً، وتبلغ ذروة الكسوف عموما الساعة 8:10 تقريباً، ويمر ظل الكسوف الحلقي ابتداءً بمحافظة الحديدة وخاصة بيت الفقيه ثم محافظة ريمة ثم جنوب العاصمة صنعاء مسافة 15 كم ثم منطقة صرواح بمحافظة المأرب ثم صحراء الجوف ثم جنوب منفذ الوديعة مسافة 18 كم ثم إلى شمال المهرة،

وأضاف الجعيدي أن نسبة الجزء المنكسف من قرص الشمس بوسط مسار الظل تبلغ 98 %، ثم تتفاوت النسب بين مدينة و أخرى حسب بعدها عن مسار الكسوف، حيث تبلغ نسبة الجزء المنكسف في صنعاء 97 %، وفي العاصمة عدن 90 %، وفي عتق 92 %، فيما تبلغ النسبة بالمكلا 88%، وفي سيئون 93 %،

وفي الغيظة 87 %.

مشيراً الى ان الحركة الذاتية للقمر في فلكه حول الأرض تسير من الغرب للشرق، وبناء عليه فإن ظل الكسوف المتشكل من جرم القمر يبتديء في المناطق الغربية قبل الشرقية، مبيناً أن البعض يردد البعض في تقريره لوصف الكسوف الحلقي بأنه (ظاهرة نادرة) ويزعم آخر أن النهار بوقت الكسوف سيتحول إلى ليل ويحل الظلام الدامس وتسود السماء وتظهر النجوم، والحقيقة أن الكسوف الحلقي شائع جدا وليس بنادر فقد يحدث سنوياً وقد يتكرر مرتين في السنة الواحدة فقد حدث في عام 2019م، وسيحدث عام 2021م، وسيتكرر مرتين عام 2023م.

وأكد الفلكي الجعيدي أن ما يشاع عن الظلام الدامس وحلول الليل فهو وصف مبالغ فيه، موضحاً الحقيقة بأنه قد يخبو سطوع الشمس ويخفت وهجها ويصبح الجو كما لو كنا بآخر وقت العصر قبيل غروب الشمس دون حلول الظلام الدامس وظهور النجوم.

وحذر الجعيدي المواطنين اثناء حدوث ظاهرة الكسوف من النظر المباشر لقرص الشمس بدون نظارات خاصة، لخطورة ذلك على النظر.

يمكن قراءة الخبر من المصدر تحديث نت من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى