اخبار اليمن الان

توتر وتحشيد عسكري في ريف تعز والمحافظ يعقد لقاءات لاحتواء الموقف

يسود التوتر في عدد من مناطق الحجرية في ريف تعز الجنوبي مع استمرار التحشيد العسكري لقوات الشرطة العسكرية وقوات تابعة لمحور تعز بالإضافة لقوات اللواء الخامس والثلاثين مدرع.


وقالت مصادر عسكرية إن عشرات الأطقم التابعة للشرطة العسكرية ومحور تعز وصلت إلى مدينة التربة وانتشرت في عدد من المناطق داخل المدينة وعدد من القرى المحيطة بمديرية الشمايتين.

وذكرت المصادر أن قوات اللواء الخامس والثلاثين مدرع انتشرت هي الأخرى في عدد من مواقعها في المنطقة، وأضافت أن محافظ المحافظة نبيل شمسان عقد عددا من الاجتماعات لاحتواء الموقف وإزالة التوتر.

وأشارت المصادر إلى أن حالة التحشيد العسكري التي تأتي بعد اشهر من اغتيال قائد اللواء الخامس والثلاثين مدرع العميد عدنان الحمادي، تسببت بحالة من الذعر والخوف لدى المواطنين من اندلاع مواجهات بين هذه الوحدات العسكرية.

إلى ذلك، دعت منظمة أطباء بلاحدود إلى إبقاء المستشفيات والمرافق الصحية في تعز مناطق خالية من وجود السلاح.
وجاءت الدعوة على خلفية إطلاق نار كثيف داخل مستشفى الثورة العام في مدينة تعز حيث يتواجد مكتب المنظمة.

مشيرة إلى قيام مجموعة من الأفراد المسلحة بالدخول عنوة إلى حرم المستشفى، وأنه لحسن الحظ لم يصب أي شخص في هذه الحادثة.

وأضافت: “واجب على جميع الأفراد والمجموعات المسلحة احترام المكانة الإنسانية والحيادية للمستشفيات، وضمان توفير الحماية للمرافق الصحية تحت أي ظرف كان”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر قناة بلقيس من هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى