اليمن عاجل

سقطرى تَهنَأ بالمساعدات.. الإنسانية التي تخدمها الإمارات

من أجل القضاء على الصورة القاتمة للحياة التي كانت متوقفة التنفيذ، تواصل محافظة أرخبيل سقطرى السير في طريق الاستقرار الحياتي، بفضل إغاثات تحرص على تقديمها دولة الإمارات العربية المتحدة.

مؤسسة الشيخ خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية دفعت اليوم الثلاثاء، قوافل إغاثية جديدة إلى مدينة قلنسية في محافظة أرخبيل سقطرى، وذلك لليوم الثالث على التوالي.

المساعدات التي استفادت منها 385 أسرة في المربعين الثالث والرابع، اشتملت على طرود متنوعة من المواد الغذائية الإستهلاكية الأساسية.

وتسلمت الأسر في المربعين الأولى والثاني بمدينة قلنسية اليومين الماضيين على مواد غذائية أساسية من المؤسسة الخيرية الإماراتية.

الدعم الإغاثي لسقطرى من قِبل دولة الإمارات يأتي بعدما لفظت المحافظة المؤامرة التي استهدفتها من قِبل حكومة الشرعية المخترقة من حزب الإصلاح الإخواني الإرهابي.

وقدّمت القوات المسلحة الجنوبية بطولات ملهمة خلال الأيام القليلة الماضية، استطاعت من خلالها طرد المليشيات الإخوانية من المحافظة التي بدأت تتنفّس عليل الحرية بعد لفظ مليشيا الشرعية ومؤامرتها المشبوهة.

حياتيًّا، تقف محافظة سقطرى الآن على موعد مع البناء والتنمية، وهذا الدور الإغاثي تلعبه دولة الإمارات العربية المتحدة التي كرّست منظماتها ومؤسساتها من أجل خدمة الإنسانية ومنح فرصة جديدة للحياة.

ودون أن يقتصر الأمر على سقطرى، فيمكن القول إنّ هناك تناغمًا كبيرًا وعلاقة فريدة من نوعها تجمع بين الجنوب والإمارات سواء فيما يتعلق بالجهود العظيمة التي قدّمتها أبو ظبي من أجل طرد التنظيمات الإرهابية من الجنوب، أو الجهود الإغاثية التي قدّمتها الإمارات طوال الفترة الماضية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اخبار فيروس كورونا في اليمن
اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى