اليمن عاجل

تظاهرة في تعز تطالب بتحرير الساحل الغربي والإفراج عن الرئيس هادي وتندد بتجاوزات التحالف

الجوزاء نيوز – تعز

تظاهر العشرات من أبناء تعز, اليوم الأربعاء، للمطالبة بإسقاط الحصار عن المحافظة وتحرير الساحل الغربي وتنديدًا بتجاوزات التحالف العربي واحتلاله لبعض المحافظات والسواحل والجزر في البلاد.

ورفع المشاركون في التظاهرة  شعارات ولافتات تطالب المجتمع الدولي بالإفراج عن الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي المختطف والمحتجز بالرياض.

ودعا بيان صادر عن المكونات الشعبية والشبابية والمجتمعية والمدنية في تعز ,إلى “سرعة اسقاط الحصار عن تعز واستعادة الساحل الغربي بموانئه وجزره وخطوط امداداته، بالإضافة إلى استكمال تحرير الحديدة وإب لحماية العمق الجغرافي للمناطق المحررة وفتح الموانئ والمطارات تحت اشراف الدولة اليمنية ورفع الوصاية عنها تمهيدا لاستعادة صنعاء والدولة كاملة.

وقال البيان , إن “دول التحالف انحرفت في نهاية المطاف بتدخلها العسكري إلى إسقاط الدولة واخراجها من المسار”.

وأضاف البيان أن “التحالف عمل على إضعاف السلطة الشرعية التي بدورها ادمنت المنافي وصمتت على الدوام عن التجاوزات الداخلية في فساد السلطات وتجميد الجبهات وترك الموارد للنهب الحوثي شمالا والنهب الانتقالي جنوبا وفساد السلطات المحلية المعينة في عموم المناطق المحررة “.

وعبر المتظاهرون عن رفضهم القاطع للتجاوزات من قبل السعودية والإمارات، والتوغل في تفتيت اليمن واحتلال بعض المحافظات والجزر وفرض الحصار والتحكم بالقرار السياسي والعسكري.

وأكد البيان أن الشعب اليمني يرفض انشاء أي مليشيات موازية خارج شرعية الدولة وتمويلها وتسليحها واسقاط حلم اليمنيين في دولة مدينة ديمقراطية حديثة.

ودعا المتظاهرين السلطة الشرعية إلى العودة إلى أرض الوطن وممارسة السيادة اليمنية دون تدخلات خارجية، وسرعة معالجة الاختلالات في محاكمة الفاسدين في مفاصل السلطة وعزلهم وعدم السكوت عن فسادهم. مؤكدين على أهمية خلق بيئة آمنة تسمح بتحريك عجلة الاستثمار وإعادة الإعمار وصرف رواتب بقية الموظفين.

وطالب البيان الحكومة الشرعية والقيادات السياسية والعسكرية بتحريك كامل الجبهات فورا واستعادة كامل الدولة واسقاط الانقلاب الحوثي.

وشدد على أهمية معالجة الوضع الاقتصادي وترشيد الإنفاق وايقاف طبع الاوراق المالية للعملة الوطنية وتحديد سعر ثابت للصرف بما يعزز استقرار الأسعار وإعادة القيمة المثمرة للعملة الوطنية، واستعادة الأموال المطبوعة المنهوبة في كل من عدن وحضرموت ومعاقبة الفاعلين.

وحمل البيان المسؤولية المباشرة لجميع الأطراف المتسببة بالخراب والدمار والفقر وانتشار الاوبئة والمجاعة والعطالة.

يمكن قراءة الخبر من المصدرموقع الجوزاء من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى