اليمن عاجل

“طارق صالح” يواصل رفد مليشيا الحوثي بالمقاتلين ويسعى “لاستهداف تعز”

الجوزاء نيوز – متابعة خاصة

أعلنت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران, مساء الثلاثاء, انشقاق قائد العمليات الحربية في القوات المشتركة في الساحل الغربي لليمن (يقودها طارق صالح)، وانضمامه إليها.

وقال القيادي في مليشيا الحوثي محمد البخيتي، في تويتر إن “العميد الركن عبدالملك خماش الأبيض”، اعتذر للوطن وانضم إلى صفه لقتال المحتلين”، دون إضافة تفاصيل.

وكان العشرات من ضباط وجنود ما يُسمى بحراس الجمهورية (قوات يقودها طارق صالح) المدعومة إماراتيا, أعلنوا في أوقات سابقة انشقاقهم عن قوات طارق وانضمامهم لمليشيا الحوثي.

ويرى مراقبون أن “أولئك الضباط والجنود المنشقون إنما كانوا يتدربون في الساحل من أجل رفد جبهات المليشيا الحوثية”.

ويتحدث نشطاء في تعز أن تواجد قوات طارق في ساحل تعز لا علاقة لها بالتحرير, بل أنشأتها الإمارات لهدف التضيق على تعز وخنقها”.

ويعتقد النشطاء أن ما يسمى بحراس الجمهورية على علاقة وطيدة بالمليشيا الحوثية, وأنهما على تنسيق تام في الحرب على تعز.

حيث تؤكد مصادر عسكرية أن أكثر من 1300 من مسلحي طارق صالح سكنوا مدينة التربة (جنوبي تعز)خلال الفترة الأخيرة الماضية, مشيرا إلى أنهم على ارتباط وثيق بالخارجين عن القانون وجهات سياسية لا علاقة لها بالمشروع الوطني.

ويعتبر متابعون أن تسلل مسلحي طارق منذ قرابة سنتين وسكنهم في التربة تحت مسمى نازحين, إنما هي خطوات وتجهيزات لشن حرب على تعز.

وتؤكد مصادر عسكرية في تعز أن قوات الجيش والأمن ستضرب بيد من حديد كل من يحاول المساس بالأمن المجتمعي.

وأضاف: كل قوة متمردة أولا خارج إطار الدولة سنتعامل معها بحزم ولا تهاون في الدفاع عن المحافظة.

وأشار إلى أنه “لا مجال لتنفيذ الأجندة المشبوهة في تعز”.

ويطالب أبناء تعز الجيش والأمن بردع كل القوات الخارج عن إطار الدولة وتأمين المناطق المحررة, في الريف والمدينة, محذرين من مخطط لإسقاط تعز بأدوات إماراتية.

وصباح اليوم, شهدت تعز تظاهرة تطالب بإسقاط الحصار عن المدينة وتحرير ساحل تعز وتندد بتجاوزات تحالف دعم الشرعية.

يمكن قراءة الخبر من المصدرموقع الجوزاء من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى