اقتصاد

الذهب ينخفض 0.2% والأوقية تسجل 1766.79 دولارا

شهد المعدن الأصفر تراجعا كبيراً اليوم الخميس، بعد أن بلغ أعلى سعر منذ 201‪2والتي سجلها في جلسة الأربعاء، بفعل بيانات قوية عن التصنيع في الولايات المتحدة ونتائج واعدة لتجارب لقاح كوفيد-19 لآمال التعافي الاقتصادي السريع بما حد من الطلب على الملاذات الآمنة.

ووفقاً لرويترز هبط الذهب في التعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1766.79 دولار للأوقية (الأونصة)، بعدما سجل أعلى مستوى منذ اكتوبر 2012 أمس الأربعاء عند 1788.96 دولار.

وتراجع الذهب في المعاملات الآجلة في الولايات المتحدة 0.2 بالمئة إلى 1776.80 دولار.

وفي ذات السياق قال مايكل مكارثي كبير الاستراتيجيين لدى سي.إم.سي ماركتس “الموقف العام الموالي للنمو في الأسواق هو سبب أننا نشهد القليل من الضغط على الذهب” مضيفا أن تحركات السوق تعكس الشد والجذب بين المخاوف من ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا وآمال التوصل إلى لقاح من المرض وبيانات أمريكية إيجابية.

وتعافى نشاط قطاع التصنيع في الولايات المتحدة في يونيو مسجلا أعلى مستوى في أكثر من عام بينما أظهرت مسوح مماثلة من الصين وألمانيا وفرنسا تعافيا في أنشطة المصانع.

وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، استقر البلاديوم عند 1904.07 دولار للأوقية بينما ارتفع البلاتين 0.1 بالمئة إلى 816.26 دولار وهبطت الفضة 0.2 إلى 17.90 دولار.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد العربيمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى