اخبار اليمن الان

صحيفة اماراتية : التحالف يدشّن عملية موسعة ضد أهداف حوثية

تحديث نت/البيان:

دشن تحالف دعم الشرعية في اليمن، أمس، عملية عسكرية موسعة ضد أهداف مشروعة لميليشيا الحوثي تزامناً مع نشر قوات التحالف مقطع فيديو يكشف عن كمية الأسلحة الإيرانية التي ضبطتها القوات المشتركة على متن (دهو) مقابل سواحل المهرة، والتي كانت في طريقها للميليشيا الحوثية الإيرانية يوم 17 أبريل الماضي، في حين ضبطت قوات خفر السواحل اليمنية في البحر الأحمر زورقاً يحمل أسلحة وذخائر.

وقال التحالف، في بيان، إن العملية تهدف إلى تحييد وتدمير القدرات النوعية للميليشيا والتي تستخدمها في شن عمليات إرهابية.

وفي سياق آخر ،ذكر التحالف في وقت سابق أنه في عملية أولى كانت بتاريخ 17 أبريل الماضي أحبطت قوات التحالف البحرية محاولة تهريب شحنة من الأسلحة الإيرانية على متن «دهو» قبالة سواحل محافظة المهرة شرقي اليمن كانت في طريقها إلى الميليشيا الحوثية. وفي العملية الثانية التي كانت بتاريخ 24 يونيو الماضي في حضرموت، تمكّنت القوات البحرية التابعة للتحالف من إحباط تهريب شحنة أسلحة إيرانية قبالة السواحل اليمنية كانت في طريقها إلى الميليشيا الحوثية.

وأظهرت الصور التي نشرها التحالف كميات الأسلحة الكبيرة والمتنوعة كالمناظير الليلية والنهارية والمضادات الحرارية، والأجهزة الخاصة بتوجيه الطائرات بدون طيار «درون»، وقطع كهربائية للتفجير عن بعد، والعشرات من القناصات، والمعدلات والأسلحة المتوسطة.

وفي سياق متصل، قال مدير عام خفر السواحل بقطاع البحر الأحمر عقيد بحري عبدالجبار الزحزوح، إن الدوريات البحرية – مركز المخا- اشتبهت بحمولة قارب واعترضته وعند تفتيشه وجدته محمّلاً بكمية من المسدسات والذخائر، فاقتادته مع حمولته وطاقمه إلى مركز قيادة خفر السواحل لاستكمال الإجراءات القانونية.

والعملية هي الثالثة من نوعها لخفر السواحل قطاع البحر الأحمر في أقل من شهر، حيث تم ضبط زورقين اخترقا المياه الإقليمية اليمنية وضبط قارب يحمل شحنة مخدرات (كوكايين).

وحققت خفر السواحل في هذا القطاع الحيوي، منذ إعادة بنائها وتأهيلها بدعم من قائد المقاومة الوطنية العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح والتحالف العربي، العديد من الإنجازات في سياق معركة الشعب اليمني المفتوحة لمكافحة الإرهاب والقرصنة في البحر الأحمر وحماية الملاحة البحرية.

وذلك في سياق معركته من أجل استعادة مؤسسات من ميليشيا الحوثي. وكانت القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن، أعلنت في وقت سابق عن عمليتين نوعيتين ضبطت من خلالهما كميات كبيرة من الأسلحة الإيرانية التي كانت في طريقها للميليشيا الحوثية في اليمن. بالمقابل، قالت مصادر من القوات المشتركة لـ«البيان» إن ميليشيا الحوثي استهدفت الأحياء السكنية بالأسلحة المتوسطة وألحقت أضراراً بعدد من المنازل في البلدة، وأكدت أن الميليشيا صعدت أخيراً من جرائمها بحق المدنيين حيث تقوم باستهداف الأحياء السكنية بشكل يومي، والتي راح ضحيتها العشرات من المدنيين.

تفكيك ألغام

إلى ذلك، فككت الفرق الهندسية للقوات المشتركة حقل ألغام زرعته ميليشيا الحوثي في الطرقات الفرعية غرب مدينة حيس جنوب الحديدة.

وذكر مصدر في الفرق الهندسية للقوات المشتركة أنهم تمكنوا من العثور على حقل ألغام مضادة للدروع وعبوات ناسفة زرعتها ميليشيا الحوثي عندما حاولت التسلل إلى الخط الرابط بين الخوخة وحيس والخطوط الفرعية في القرى المجاورة غرب المديرية، وأضاف: الفرق الهندسية فككت الألغام المضادة للدروع والعبوات الناسفة التي زرعتها ميليشيا الحوثي بعد عملية تمشيط قامت بها في المنطقة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر تحديث نت من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى