اليمن عاجل

لماذا لم يلتق الحوثيون غريفيث في مسقط؟!

رفض قادة الحوثيين المتواجدين في العاصمة العمانية مسقط لقاء المبعوث الأممي الخاص لليمن مارتن غريفيث، رغم محاولة الأخير توسيط عمان لإقناع الجماعة بذلك.

وقالت صحيفة مقربة من حزب الله اللبناني، إن قيادة الحوثيين “لن تقبل استقبال غريفيث، قبل الإفراج عن سفن المشتقات النفطية المحتجزة في ميناء جيزان من قِبَل التحالف”.

وبحسب صحيفة “الأخبار” اللبنانية فإن المبعوث الأممي لليمن، “يحاول إعادة تحريك الجهود السياسية والدبلوماسية المتصلة بالأزمة اليمنية، إنما بعيداً من تهيئة الأرضية اللازمة لذلك”، مشيرة إلى زيارة غريفيث للرياض ولقائه مسؤولين سعوديين وقيادات يمنية.

وكان المبعوث الأممي توجه الخميس، إلى العاصمة العمانية مسقط، بعد زيارة قصيرة، للعاصمة السعودية الرياض، التقى خلالها الرئيس عبدربه منصور هادي ورئيسي البرلمان والحكومة، كما التقى وزير الشؤون الخارجية السعودي عادل الجبير.

وقال غريفيث إنه ناقش مع الرئيس اليمني في الرياض “مسودّة الاعلان المشترك الرامي الى التوصّل الى وقف اطلاق نار شامل في اليمن واتفاق على تدابير انسانية واقتصادية واستئناف عملية السلام”.

وفي مسقط، التقى غريفيث، وزير الخارجية العماني، يوسف بن علوي، وبحث معه جهود السلام في اليمن، وقالت الوكالة العمانية إن بن علوي، جدد التأكيد على دعم بلاده لـ”جهود الأمم المتحدة للوصول لحل سياسي يحقق لليمن والشعب اليمني الشقيق الأمن والاستقرار”.

وقالت “الأخبار” اللبنانية، في عددها الجمعة، إن المبعوث الأممي حاول خلال لقائه يوسف بن علوي، توسيط عمان، “لإقناع قيادة أنصار الله بإعادة فتح الباب أمام الجهود الدبلوماسية والسياسية”.

ونقلت الصحيفة المقربة عن مصادر في مطلعة، لم تسمها، قولها، إن حركة الحوثيين لا زالت “على موقفها الرافض لاستقبال غريفيث، ما لم يتمّ الإفراج عن السفن النفطية كافة، وحلّ أزمة الوقود الخانفة التي تعانيها المحافظات الخاضعة لسيطرة حكومة الإنقاذ”.

وكانت الحكومة اليمنية، سمحت الأربعاء، بدخول أربع سفن نفطية إلى ميناء الحديدة، وقال المكتب الفني التابع للمجلس الاقتصادي، إن السماح بدخول تلك السفن، استثناء لأسباب انسانية، نزولاً عند طلب المبعوث الأممي مارتن غريفيث.

 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى