اخبار اليمن الان

نقابة الصحفيين تطلق تقريرها النصفي لهذا العام وترصد 66 حالة انتهاك طالت الحريات الإعلامية في اليمن

اطلقت نقابة الصحفيين اليمنيين تقريرها النصفي لوضع الحريات الصحافية منذ مطلع العام الجاري 2020وحتى نهاية شهر يونيو موثقا مسلسل الانتهاكات المستمرة تجاه الصحافة والصحفيين في بلادنا.

ورصدت النقابة 66 حالة انتهاك منذ مطلع العام وحتى نهاية شهر يونيو الفائت طالت صحافيين ومصورين ومؤسسات إعلامية وممتلكات صحافيين.

ووثقت 20 حالة اختطاف واحتجاز وملاحقة ومضايقة بنسبة 30.3% من إجمالي الانتهاكات ، و10 حالات تهديد وتحريض ضد الصحفيين بنسبة 15.2% ، و7 حالة اعتداء على صحفيين ومقار اعلامية وممتلكات خاصة بنسبة 10.6%، و9 حالات إيقاف عن العمل بنسبة 13.6%. و6 حالات منع من التغطية ومصادرة لصحف بنسبة 9.1%، و5 حالات محاكمات واصدار أحكام بنسبة 7.6%، و7 حالات رفض تنفيذ احكام القضاء بنسبة 10.6%، ، وحالتي قتل بنسبة 3% من إجمالي الإنتهاكات.

وتورطت الحكومة الشرعية بمختلف تشكيلاتها وهيئتها بـ 25 حالة من إجمالي الانتهاكات بنسبة 38% وجماعة الحوثي بـ 20 حالة انتهاك بنسبة 30% فيما ارتكب مسلحون وعناصر يتبعون المجلس الانتقالي الجنوبي 10 حالات بنسبة 15% وارتكب مجهولون 8 حالات بنسبة 12 %، ومؤسسة اهلية 3 حالات بنسبة 5%.

وتوزعت الـ 20 حالة اختطاف واحتجاز وملاحقة ومضايقة كالتالي: 7 حالات اختطاف، 6 حالات اعتقال ، 4 حالات ملاحقة ومضايقة ،و3 حالات احتجاز، حيث ارتكبت الحكومة 11 حالة منها ،وجماعة الحوثي4 حالات ، و4 حالات ارتكبها المجلس الانتقالي الجنوبي، وحالة واحدة ارتكبها مجهولون.

ولايزال هناك 20مختطفا منهم 17 صحفيا لدى الحوثيين وأثنان لدى الحكومة في مأرب وحضرموت، وصحفي لدى تنظيم القاعدة بحضرموت.

وتم رصد 10 حالات تهديد وتحريض ضد الصحافيين منها تسع حالات تهديد بالتصفية الجسدية والأذى وحالة تحريض ضد صحفي. حيث سجلت خمس حالات من هذه التهديدات ضد جهات مجهولة، وثلاث حالات ضد المجلس الانتقالي، وحالتين ضد الحكومة الشرعية.

وسجلت النقابة حالتي قتل طالت مصورين صحفيين هما المصور في صحيفة 26 سبتمبر الناطقة باسم التوجيه المعنوي بديل البريهي ، والمصور الصحفي نبيل القعيطي الذي يعمل لصالح وكالة فرنس برس تورط فيها مناصفة جماعة الحوثي ومجهولين.

وفيما يخص حالات الإيقاف عن العمل والفصل سجلت النقابة 9 حالات منها 4 حالات فصل، و4 حالات إيقاف عن العمل، وحالة إسقاط أسماء عشرات الصحفيين في وكالة الأنباء اليمنية سبأ بصنعاء من كشوفات الراتب ، وتورطت في هذه الحالات الحكومة الشرعية بـ5 حالات وجهة إعلامية أهلية بـ3 حالات وجماعة الحوثي بحالة واحدة.

ورصدت النقابة 7 حالات اعتداء طالت صحفيين ومنازلهم ومؤسسة إعلامية منها أربع حالات اعتداء على صحفيين بالضرب ، وحالتي اعتداء على منازل صحفيين، وحالة اعتداء على إذاعة سمارة أف ام بإب ،حيث ارتكب المجلس الانتقالي ثلاث حالات منها فيما ارتكبت جماعة الحوثي حالتين، والحكومة حالة واحدة، وجهة مجهولة ارتكبت حالة واحدة.

ووثقت النقابة خمس حالات محاكمات منها أربع حالات أحكام جائرة ومسيسة بإعدام صحفيين هم عبدالخالق عمران ، وأكرم الوليدي ، حارث صالح حميد، وتوفيق المنصوري وهذه الاحكام المرفوضة والتعسفية صدرت من قبل محكمة بصنعاء تتبع جماعة الحوثي، فيما تم تسجيل حالة استدعاء لصحفي في محافظة حضرموت.

وسجلت النقابة سبع حالات رفض السلطات الامنية التابعة للحوثيين لتنفيذ أوامر وأحكام قضائية بالإفراج عن الصحفيين منها خمس حالات لايزال الصحفيون في السجن رغم حكم المحكمة بالإفراج عنهم والصحفيين هم: هشام طرموم، هشام اليوسفي، هيثم راوح الشهاب، عصام بلغيث، حسن عناب.

وأمام هذه الصورة المرعبة لحرية الصحافة في اليمن تعبر نقابة الصحفيين عن قلقها المتزايد لاستمرار الحرب الشرسة ضد حرية التعبير في اليمن، وتؤكد أن هذه الجرائم لا تسقط بالتقادم ولابد أن يخضع مرتكبوها للعقاب.

وجددت النقابة مطالبتها لكل الاطراف بعدم الزج بالصحفيين في الصراعات السياسية، وتكرر دعوتها إلى إسقاط أحكام الإعدام الجائرة بحق الصحفيين المختطفين وإطلاق كافة الصحفيين المعتقلين لدى جماعة الحوثي والحكومة الشرعية وتنظيم القاعدة.

وطالبت كافة المنظمات الدولية المعنية بحرية الراي والتعبير إلى التضامن مع الصحافة والصحفيين اليمنيين والضغط لإنهاء حالة الاستهداف الممنهج للحريات الاعلامية في اليمن.

يمكن قراءة الخبر من المصدر الوحدوي نتمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى