اخبار اليمن الان

مليشيا الحوثي ترفض لقاء غريڤيث في مسقط احتجاجا على غارات السعودية

أكد مصدر أممي أن مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن “مارتن غريڤيث”، عاد إلى الأردن حيث يقيم الثلاثاء، عقب فشل زيارته إلى العاصمة العمانية مسقط.


وقال المصدر لوكالة “الأناضول” إن وفد مليشيا الحوثي رفض مقابلة غريڤيث احتجاجا على تصاعد الضربات الجوية السعودية في صنعاء ومناطق متفرقة.
وأضاف أن غريڤيث اضطر أمام تعنت وفد الحوثيين إلى مغادرة مسقط، والعودة إلى مكتبه في الأردن.

موضحا أن هذه الواقعة هي الأولى من نوعها منذ تعيين غريڤيث مبعوثا لليمن في فبراير2018، مؤكدا في الوقت ذاته أن غريڤيث سلم الحكومة اليمنية نسخة معدلة من المبادرة الأممية.

وأوضح أن المشروع الجديد يتضمن التوقيع على إعلان مشترك من قبل طرفي النزاع (الحكومة والحوثيين) وجميع من ينتسب إليهما.

وأضاف أن المشروع ينص على “وقف إطلاق النار، مع إيقاف جميع العمليات الهجومية الجوية والبحرية والبرية، بما في ذلك إعادة نشر القوات والأسلحة الثقيلة والمتوسطة والذخائر”.

كما يتضمن المشروع، حسب المصدر ذاته، “استئناف العملية السياسية في أقرب وقت لوضع نهاية للحرب”.

وتابع أن المشروع يتضمن كذلك “رفع القيود (يفرضها التحالف) عن دخول السفن التجارية والمشتقات النفطية، وإعادة ضح النفط من مدينة مأرب إلى الحديدة ، إضافة إلى فتح مطار صنعاء الدولي، وإطلاق جميع المعتقلين وفقا لاتفاق ستوكهولم”.

وكان مكتب المبعوث الأممي قد أكد أن نص الإعلان المشترك لإنهاء الحرب في اليمن لايزال قيد التفاوض بين الأطراف.

ونقل موقع “المصدر أونلاين” عن المكتب قوله إنه من المهم أن تأخذ عملية الوساطة الأممية مجرَاها، مشيراً إلى أن الأمم المتحدة، لن تعلق على النصوص المختلفة التي نُشرت بوصفِها مسوداتٍ للإعلان المشترك الذي يتم التفاوض عليه بين أطراف النزاع.

يمكن قراءة الخبر من المصدر قناة بلقيس من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى