اخبار اليمن الان

أول تعليق حكومي على الاستهداف الصاروخي الذي طال مدينة مأرب

استهدفت جماعة الحوثي الانقلابية، مساء  الأربعاء، حيا سكنيا بمدينة مأرب، بصاروخ بالستي. 

وقال مصادر أمنية إن الصاروخ الذي سقط على أحد الأحياء السكنية في المدينة، تسبب بإصابة مواطنين بينهم طفلتين (5 أعوام)، و(10 أعوام)، بإصابات بليغة.

وأوضح المصدر أن القصف أسفر أيضا عن إلحاق أضرار جسمية بمنازل المواطنين، وممتلكاتهم.

ويأتي هذا التصعيد من قبل الجماعة الحوثية عقب الهزائم المتوالية التي منيت بها، على يد أبطال الجيش في جبهات القتال بمحافظات صنعاء، والجوف، البيضاء، وتكبدها خسائر كبيرة في العدد والعدة.

في السياق أدان وزير الإعلام معمر الإرياني استهداف جماعة الحوثي المتمردة الأحياء السكنية في مأرب، لافتا إلى أن استمرار الجماعة الحوثية في استهداف منازل المواطنين والمنشآت العامة والخاصة في مدينة مأرب بالصواريخ الباليستية واقلاق الأمن والاستقرار والسكينة العامة، نابع من حقد دفين على المدينة وأبنائها الذين كانوا اول من تصدى للمخطط الانقلابي والمشروع الايراني.

‏وقال الإرياني ” إن مليشيا الحوثي عجزت عن إحداث اختراق عسكري باتجاه مدينة مأرب رغم كل رهاناتها والأنساق البشرية والعتاد العسكري الذي دفعت به لتعود كل مرة بخفي حنين، وراحت ترمي حمم فشلها وخيبتها بإطلاق صواريخ باليستية للانتقام من المدينة التي تحتضن مئات الآلاف من النازحين”.

وأكد أن مأرب التي قاومت جماعة الحوثي وانتصرت واسقطت أسطورة المليشيا التي لا تقهر في اوج قوتها بعد التمرد والانقلاب على الدولة ومؤسساتها ونهب عتاد الجيش في العام 2015، لن تستسلم اليوم امام محاولات ترهيبها وتركيعها والنيل من عزيمة ابنائها بهذا الاستهداف الجبان.

الخبر التالي : الرئيس يتعافى من “فيروس كورونا” في ساعات..و”يكشف الطريقة”

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى