اخبار اليمن الان

حيس تشهد مواجهات عنيفة والمشتركة ترصد حشود حوثية واستحدثات إرهابية

حيس – نافذة اليمن – خاص

شهدت جبهة حيس أندلاع مواجهات عنيفة، مساء اليوم الجمعة، الموافق لـ2020/7/10م، بين القوات المشتركة من جهة وبين مليشيا الحوثي المدعومة إيرانيا من جهة آخرى، بعد أن صعدت المليشيات عسكريا في شمال غرب مدينة حيس جنوب محافظة الحديدة (غربي اليمن).

مصدر عسكري رفيع في اللواء الـ11 عمالقة الذي يقوده القائد الشيخ “مصطفى دوبلة”، قال في تصريح خاص، لـ(نافذة اليمن)، أن المليشيات الحوثية الإنقلابية، حشدت عناصرها المسلحة في قرية الحلة ومجموعة آخرى في أطراف بني زهير.. موضحا أن المتمردين قاموا بحفر خنادق ونصب متارس جديدة في ذات المنطقة.

وأضاف ركن الاستطلاع في اللواء الـ11 عمالقة محمد المنصوب في سياق تصريحه، أن المليشيات الموالية لإيران، بدات بحشد المسلحين قبل أن تقوم باستحداث متارس وخنادق جديدة في قرية الحلة وفي اطراف شعب بني زهير.

وفي السياق نفسه أكد مصدر عملياتي لـ(نافذة اليمن)، أن أبطال اللواء الـ11 عمالقة بقيادة القائد الشيخ “مصطفى دوبلة”، خاضوا مواجهات عنيفة ضد المليشيات التي حاولت التسلل من جهة مثلث العدين، شمال غرب حيس.

وأوضح المصدر أن منتسبوا اللواء تعاملوا مع العناصر المهاجمة بكل بسالة وكبدوا المليشيات الإيرانية خسائر كبيرة في العتاد والارواح، مؤكدا أن المليشيات أستخدمت كافة أنواع الاسلحة في أثناء هجومها الإرهابي ولكنها فشلت أمام قوات العمالقة المرابطين في الخطوط الأمامية.

وياتي نجاح أبطال اللواء الـ11 الذين أجبروا المليشيات الحوثية على الفرار إلى ثكناتهم ومواقع تمركزهم، تاركين خلفهم صرعاهم، بعد رصد الاستطلاع لتحركات الحوثيين في المنطقة ومراقبة أستحدثاتهم المليشاوية بكل دقة عالية.

وفي السياق نفسه شنت المليشيات الحوثية قصفا مدفعيا عنيفا بالهاونات على منازل المواطنين في قرية بني مغاري غرب مديرية حيس، جنوب الحديدة.

وتواصل المليشيات الحوثية أرتكاب خروقاتها لاتفاق استكهولم بشكل يومي، في محاولاتها البائسة بالهجوم على القوات المشتركة وقنص ابطالها إلى ذلك قصفها المتواصل على أحياء وقرى سكنية في مختلف مناطق الحديدة. 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى