اخبار اليمن الان

صراع المناصب بين المليشيات الحوثيةتعصف بقيادات ومشرفين بارزين في 7مدن يمنية وهناك أنباء عن حدوث موجهات

اشتدت حدة الصراعات والمواجهات بين أجنحة الميليشيات الحوثية حديثا بشكل غير مسبوق، في سياق صراع قادة الجماعة على النفوذ والمناصب والأموال وفي ظل الخسائر التي تتكبدها بالتوازي في مختلف جبهات القتال.

وتتحدث مصادر محلية ان الخلافات الحوثية حادة بين قادة ومشرفين حول النفوذ والمناصب والجبايات المالية أدت معظمها إلى مواجهات سقط على إثرها صرعى وجرحى بينهم قيادات عليا.

تقول مصادر إن أمانة العاصمة ومحافظات إب وذمار، ومناطق في البيضاء والضالع وتعز، شهدت موجة اشتباكات مسلحة تكاد تكون الأشد ضراوة عن سابقاتها حيث أسفرت عن وقوع ما لا يقل عن 38 قتيلا و66 جريحا من مسلحي الجماعة.

قبل أسبوع، تحدثت أوساط محلية عن مقتل القيادي الحوثي المكنى «أبو أيوب» المعين من قبل الجماعة مشرفا لمنطقة شملان في العاصمة صنعاء مع عدد من مرافقيه في اشتباكات مع عناصر أمنية حوثية تتبع ذات المنطقة.

وسبق ذلك بأيام في شهدت صنعاء عملية تصفية القيادي الحوثي الشيخ أكرم حيدرة شيخ منطقة بيت بوست بنيران حوثية أقدمت على اغتياله داخل منزله بذات المنطقة وهو ما تداولته مواقع إخبارية يمنية.

و شهدت محافظة تعز في الأسبوع الأول من مارس (آذار) الماضي مواجهات بينية أسفرت عن مصرع سبعة من أبرز قادة الجماعة بينهم 3 من صعدة، يتصدرهم مسؤول إمداد جبهة الستين محمد المروني المكنى «أبو ضياء».

في نفس السياق شهدت محافظة ذمار هي الأخرى موجة اغتيالات متكررة لقيادات حوثية بارزة، إذ أكد مصدر محلي بذمار قيام مسلحين موالين للجماعة مطلع مارس (آذار) الماضي باغتيال القيادي الحوثي في المحافظة المدعو علي علي الوريث بأحد شوارع المدينة. 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى