اخبار اليمن الان

ظهور سوق سوداء جديدة  .. أزمة خانقة ومستمرة لخدمة أساسية في العاصمة صنعاء

تشهد العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة الميليشيا الحوثية أزمات متوالية ومستمرة في أغلب الخدمات الأساسية منذ 2014 حتى الأن.
واشتكى سكان محليون في العاصمة صنعاء للمشهد اليمني من عدم حصولهم على خطوط للهاتف الثابت وخطوط الانترنت من شركة تليمن الخاضعة لسيطرة الميليشيا.
وبحسب السكان فإنه يمكن الحصول على خط جديد للهاتف الثابت من السوق السوداء وبأسعار مرتفعة جدا رغم عروض الشركة عن مجانية الرسوم في خدمة الانترنت الجديدة.
ويأتي هذا في وقت أصبحت خدمات الانترنت التي تقدمها “يمن نت” الخاضعة لسيطرة الميليشيا الحوثية في العاصمة صنعاء متردية جدا.
ويعاني جميع سكان العاصمة صنعاء وعموم المحافظات اليمنية من تردي خدمات الانترنت وارتفاع أسعارها بعيدا عن الرقابة المشددة حظر أغلب مواقع وسائل الاعلام المحلية والدولية المناهضة للميليشيا.
وأظهرت مواقع عالمية متخصصة في تقنيات الانترنت أن أسعار خدمات الانترنت عبر بيانات الجوال في اليمن هي الأغلى على مستوى الوطن العربي في مقابل أنها الأضعف.

يمكن قراءة الخبر من المصدر موقع المشهد اليمني من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى