اخبار اليمن الانتقارير

بريطانيا تعلن قيامها بتنفيذ سلسلة معارك سرية داخل دولة عربية باستخدام طائرات وفرق القناصة

تحدثت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية عن قيام القوات الخاصة البريطانية بتنفيذ سلسلة معارك وصفتها بـ “السرية” استخدمت فيها أسراب من الطائرات المسيرة وفرق القناصة في إحدى الدول العربية.

ووفقا لما نقلته وكالة سبوتنيك بحسب الصحيفة فقد نفذت فرق القناصة التابعين للقوات الخاصة البريطانية سلسلة معارك ضارية في الكهوف شمالي العراق، في مشاهد تشبه عمليات البحث عن أسامة بن لادن في جبال تورا بورا في أفغانستان.

وأكدت الصحيفة أن هذه المعارك استهدفت مجموعة من “الجهاديين البريطانيين” بالإضافة إلى الإرهابيين بهدف القضاء على تنظيم “داعش” الإرهابي (المحظور في روسيا).
وقامت قوات النخبة البريطانية وفرق من القناصة بتعقب عناصر من تنظيم “داعش” الإرهابي، مع متطوعين بريطانيين انتسبوا للتنظيم إلى مخيماتهم في المرتفعات الجبلية شمال العارق.

واستخدمت القوات البريطانية القناصات والمدفعية بهدف إخراج المجموعات المختبئة في الكهوف بالإضافة إلى طائرات بدون طيار تم استدعائها من القواعد البريطانية في قبرص.

وبحسب المصادر الواردة إلى الصحيفة، فقد نفذت القوات 10 معارك على الأقل في العراق في الأشهر الثلاثة الماضية، بالإضافة إلى المزيد من العمليات السرية في سوريا.

وأشارت الصحيفة إلى وقوع حوالي 100 قتيل، من بينيهم جهاديين بريطانيين، الذين فروا من السجون الصحراوية وعادوا إلى التنظيم الإرهابي في المناطق الوعرة والكهوف شمال العراق.

وبدأت المعارك في 10 أبريل / نيسان، عندما أجبرت القوات البرية البريطانية، مصحوبة بجنود أكراد ومدربين بريطانيين، الإرهابيين إلى اللجوء إلى أحد المباني، لتستعين القوات بطائرات مسيرة بدون طيار وتدمره.

وتم التعرف على الجهاديين البريطانيين من خلال تحليل “دي إن أي” وبطاقات الهوية التي عثرت في المنطقة ومن خلال اعتراض الاتصالات التي حدثت بين المجموعات.

ونشرت الصحيفة سلسلة معارك وقعت في الأشهر الثلاثة الماضية، قضت من خلالها على أعداد من الإرهابيين باستخدام “الأسلحة الذكية” وبدون إيقاع خسائر بين المدنيين، على حد قول الصحيفة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى