اخبار اليمن الان

عقب سنين من الحرمان . . السيول تغمر كافة الأراضي الزراعية بمنطقة المنصورة بمديرية ميفعة بعد إصلاحها من قبل الصندوق الاجتماعي للتنمية وبتضافر الجهود

بعد عملية نوعية وجيدة عقب انجراف سواقي المنصورة وهي ساقية القاع وساقية المنصورة بعد إعادتها من قبل الصندوق آنذاك فقام الأهالي بهذه المنطقة باصلاحها مجدداً لنشاهد العمل جبار على أرض الواقع بفترة وجيزة وقصيره جدا لتكن منطقة المنصورة بمديرية ميفعة تنجح نجاح باهر باصلاح ساقية القاع والمنصورة وهن الشريان المهم لزراعة هذه المنطقة لتكن المنطقة الوحيدة بمديرية ميفعة التي اسقت واغاثت كافة الاطيان والأراضي الزراعية هذا الموسم تحت شعار الاسم المستعار، فماتم إنجازه على سبيل مجموعة *بيترا* لإصلاح السواقي التي منذ سنوات لاتدخلها السيول القادمة من وادي هدى لذا كانت عنوان ابرز بمديرية ميفعة وذلك عقب ماتم اصلاحها بالشبوك والأحجار والايادي المشرفة على مشروع إصلاح سواقي منصورة ال بارويس ليتم الحصاد بتسقية كافة الاطيان والأراضي الزراعية هذا الموسم مابين تسقية زحوية وتسقية راية حديثة وتسقية تعقيب الزرع المحصود سابقا ناهيك عن المناطق المجاورة التي تذهب السواقي لهم بعد الاكتفاء الداخلي منها مثل كورة ال علي وكورة ال حمد لتبلغ خدمة تلك السواقي لمنطقة مكساه ال عبد السيد التي اسقت اودان لها مايقارب عام التسعين التي لم تدخلها سيول الأودية، وبفضل إصلاح السواقي كانت لها فضل شاكر على هذه الاطيان والأراضي الزراعية.. عموماً منطقة المنصورة ترتدي حله خضراء اللون والجمال ويعود ذلك للأخوة المميزين هناك ومنهم المهندس الشهير البيولوجي مروان فرج بارويس والشخصية الاجتماعية عبدالله سالم بارويس والاب الروحي لزراعة المنطقة صالح يسلم بارويس والشخصية التربوية يماني بارويس والمستشار علي احمد بارويس فادئماً عندما يكون هناك أشخاص يبحثون عن النجاح بعيداً عن النضرات القصيرة يكن العمل جبار ومتوفق بتوفيق الله وبركاته تحت شعار اعملوا فسير الله عملكم . نناشد الجهات المعنية بأن تقوم باصلاح طريق منطقة المنصورة والمناطق المجاورة لها والتي ترتبط بمدينة جول الريدة والخط الدولي فقد جرفتها السيول التي اتت صباح عيد الاضحى المبارك بوادي هدى والحقت بها أضرار كبيرة فقد شاهدنا الطريق مخربة بشكل كامل فنرجوا من الجهات المعنية النظر لهذه المناطق التي يعاني مواطنيها أشد المعاناه..

يمكن قراءة الخبر من المصدرمن هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى