اخبار اليمن الان

إسقاط مسيّرة حوثية في مأرب.. والحوثيون يصعدون في الجبهات

نافذة اليمن – الامارات اليوم

واصلت ميليشيات الحوثي تصعيدها العسكري في جبهات الساحل الغربي لليمن بشكل لافت، خلال اليومين الماضيين، من خلال شنها هجمات، وتنفيذ محاولات تسلل باتجاه مواقع القوات اليمنية المشتركة والأحياء السكنية في جميع مناطق التماس، فيما أقدمت ميليشيات «حزب الإصلاح» على تنفيذ محاولة اغتيال لضابط في اللواء 35 مدرع، في حين تمكنت قوات الجيش من إسقاط مسيرة حوثية في العبدية بين مأرب والبيضاء.

وفي التفاصيل، صعدت ميليشيات الحوثي عملياتها العسكرية في جبهات الساحل الغربي، خلال الساعات الـ24 الماضية، في إطار خروقاتها اليومية للهدنة الأممية، واستهدفت مواقع للقوات المشتركة والأحياء السكنية في مديريات التحيتا وحيس والدريهمي وشرق مدينة الحديدة.

وذكرت مصادر في القوات المشتركة أن بقايا جيوب الميليشيات الحوثية عاودت محاولة التسلل صوب منطقة الجبلية بمديرية التحيتا، لكنها فشلت نتيجة صمود القوات المشتركة المرابطة في تلك المنطقة، حيث كبدتهم خسائر كبيرة، وأجبرت بقية عناصرهم على الفرار نحو مناطق نائية باتجاه مديرية زبيد.

وفي شرق مدينة الحديدة، تجددت المواجهات بين القوات المشتركة والميليشيات الحوثية، عقب قيام الأخيرة بمحاولة تقدم في قطاع كيلو 16، ما دفع المشتركة للرد على المحاولة، وتكبيد الميليشيات قتلى وجرحى.

إلى ذلك، نجا ركن إمداد اللواء 35 مدرع، العقيد الركن عادل الحمادي، من محاولة اغتيال تعرض لها ركن الإمداد من قبل عناصر ميليشيات الإصلاح. 

وقال مصدر عسكري إن الميليشيات أطلقت النار على سيارة العقيد الركن الحمادي، مساء أول أمس، بمنطقة العين مركز مديرية المواسط، ما أدى إلى مقتل جندي من مرافقيه، وإصابة ثلاثة آخرين، فيما نجا العقيد الحمادي.

وفي مأرب، تمكنت وحدات من اللواء 159 مشاة من إسقاط طائرة مسيرة تابعة لميليشيات الحوثي، قبل الوصول إلى هدفها في منطقة العبدية بين مأرب والبيضاء، في حين تواصلت المواجهات المتقطعة بين الجيش والقبائل من جهة، وميليشيات الحوثي من جهة أخرى في جبهات العبدية، امتدت إلى أطراف منطقة قانية الوهبية في محافظة البيضاء.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى